"زكاة الأندلس"بالكويت تحث المحسنين على دعم مشاريع اللجنة الخيرية
15 يوليو 2015 - 28 رمضان 1436 هـ( 480 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الإقتصادية > جمع الزكاة والصدقات وتوزيعها
الدولة :الكويت
أكد مدير لجنة زكاة الأندلس التابعة لجمعية النجاة الخيرية/ فيصل المطيري بتعدد وتنوع المشاريع الخيرية التي تقوم بتنفيذها اللجنة منها مشروع كفالة الأيتام وحفر الآبار في المناطق التي يجد المسلمون صعوبة ومشقة بالغة في الحصول على رشفة ماء نظيفة كذلك مشروع المساعدات المقطوعة للأسر الفقيرة ومشاريع أخرى متعددة نهدف من خلالها خدمة شريحة عريضة من فقراء المسلمين وذوي الحاجة
 
.
وقال المطيري كما أن للتجار وأصحاب الشركات مواسم ينتظرونها بفارغ الصبر  فإننا العاملين في حقل العمل الخيري الكويتي نعتبر شهر رمضان المبارك العمود الفقري لعام كامل فالكثير من أهل الخير والإحسان يخرجون زكواتهم وصدقاتهم وتبرعاتهم في هذه الأيام المباركة أملين من الله جل وعلا الأجر والثواب ونحن بدورنا نناشدهم دعم اللجنة فبفضل الله جل وعلا ثم دعمهم يستمر العطاء.
وتابع: نحرص في تنفيذ مشاريعنا الخيرية على العمل المؤسسي فنقوم بعمل دراسة كاملة للمشروع واعداد المستفيدين منه والتكلفة الاجمالية وتلقي عروض الأسعار والتعاون مع الجهات الرسمية والمعتمدة والمشهرة ونوثق اعمالنا خطوة بخطوة ونسلم المتبرع الكريم تقريراً كاملاً عن المشروع وهذا سر تميزنا في العمل الخيري.
 
ولفت المطيري أن أهل الاجداد غرسوا شجرة الخير منذ القدم وتولى الآباء هذا الغرس بالرعاية والاهتمام حتى صار بستانا يانا يسر الناظرين وها نحن نسير على الدرب ونتعهد هذا الحقل الخيري الذي طالع نفعه أصقاع أوربا وادغال افريقيا وربوع اسيا بان يكون دائما رمزا من رموز الكويت فعندما تذكر الكويت تأتي في الذاكرة صادراتها الخيرية الكبيرة .
واختتم بحث المحسنين دعم اللجنة فالمشاريع الخيرية التي تنفذها كثيرة ومتعددة وتحتاج غلى تكاتف وتعاضد وهذه سمات أهل الكويت الذين عرفوا بالعطاء والبذل منذ القدم. 
مصدر الخبر :
مداد- اكويت