الاسلامية بالفجيرة: 136 عقاراً وقفياً في الفجيرة
17 مايو 2015 - 28 رجب 1436 هـ( 685 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :الأوقاف
الدولة :الإمارات > الفجيرة
الدولة :الإمارات

كشف محمد عبيد المزروعي المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بالفجيرة عن أن العقارات الوقفية الملحقة بالمساجد من بيوت مؤجرة ومحلات تجارية بالفجيرة بلغ عددها 136 عقاراً، بالإضافة إلى مشروعات يجرى تنفيذها حالياً على أرض الواقع وأخرى يجري الإعداد لانطلاقها خلال الفترة القادمة، ومن بينها استكمال بناء عمارة وقفية حديثة بمنطقة الشرية بمدينة الفجيرة نفسها، واستلامها رسميا قبل نهاية العام الحالي.

وقال لـ«البيان»: سيتم هدم بنايتين قديمتين وإعادة بنائهما بمعايير ومواصفات جديدة وصديقة للبيئة لتنمية واستثمار الوقف بصيغ استثمارية حديثة، ذلك يأتي تنفيذا لدعم القيادة الرشيدة ومتابعة صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة لإحياء سنة الوقف وخدماته الإنسانية والثقافية والاجتماعية، وانطلاقا مع إستراتيجية الهيئة التي تنسجم مع الرؤية الوطنية وخطط الدولة، وبما يضمن تنمية الوقف وفق الضوابط الشرعية واللوائح القانونية.

خطط طموحة

وأشار المزروعي إلى أن هناك خططاً وبرامج استثمارية طموحة في إدارة الأوقاف وتنميتها، وأن مكتب الهيئة بالفجيرة يقوم حاليا بدراسة جميع الاستثمارات الموجودة والمختلفة وعمل حصر لها في مناطق الإمارة..

وذلك عبر شركة عقارية متخصصة كفلتها الهيئة بشكل عام لجميع مكاتبها، للقيام بإدارة هذه العقارات بتطبيق المعايير العالمية في إدارة العقارات وزيادة الإيرادات الوقفية وتنوع مواردها خدمةً لبيوت الله والمجتمع، في إطار جهودها لاستثمار وتنمية أموال الواقفين وصرف ريعها في أوجه البر والخير وفقا لشروطهم والأحكام الشرعية ذات الصلة مواكبة للتوسع العمراني والتطور التجاري الكبيرين اللذين تشهدهما الإمارة.

خطط

أكد محمد المزروعي أن الهيئة ماضية في تنفيذ خطتها للعناية بالأوقاف الخيرية وتنميتها في جميع إمارات الدولة والمحافظة عليها والتوعية بسنة الوقف في المجتمع من خلال برنامج إدارة الأوقاف الذي تسعى من خلاله إلى إحياء سنة الوقف، لكونه مورداً شرعياً أصيلاً هدفه خدمة المجتمع والإسهام في تخفيف معاناة الفقراء والأيتام والمرضى وطلاب العلم.

مصدر الخبر :
البيان