أمير الشرقية يشيد بدور جمعية «ارتقاء» في تدوير الأجهزة الإلكترونية
30 أبريل 2015 - 11 رجب 1436 هـ( 513 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :تصريحات ولقاءات
الدولة :المملكة العربية السعودية > الدمام

رعى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية توقيع اتفاقية شراكة لتنفيذ برنامج (دافع) بين الإمارة وجامعة الدمام وشركة أرامكو السعودية.

ووقع الاتفاقية المهندس خالد الفالح رئيس مجلس إدارة شركة أرامكو والدكتور عبدالله الربيش مدير جامعة الدمام ووكيل الإمارة الدكتور خالد البتال.

ويهتم برنامج دافع بنشر مفاهيم التنمية المستدامة لتجنب الكوارث وتدريب فئات المجتمع والقطاعين الحكومي والخاص ويقدم دورات تدريبية تخصصية للراغبين في دورات الإنقاذ والاطفاء والإسعافات الأولية وإكسابهم مهارات عالية في هذا المجال.

كما استقبل سموه في مكتبه بالإمارة أمس رئيس مجلس إدارة جمعية "ارتقاء" عبدالله بن عبداللطيف الفوزان وداعمي الجمعية.

وأشاد سموه بأهمية الدور الذي تقوم به جمعية "ارتقاء" من خلال إعادة تدوير وتأهيل الأجهزة الالكترونية ليستفاد منها من جديد، وكذلك حمايتها البيئة، وسأل الله - تعالى - لهم الأجر والمثوبة.

بعد ذلك كرم سموه داعمي الجمعية، مثمناً دعمهم المشاريع الخيرية التي تقدمها الجمعية ما كان له الأثر الايجابي في تحقيق أهدافها.

وفي نهاية اللقاء قدم رئيس الجمعية والداعمون شكرهم لسموه الكريم على دعمه أعمال الجمعية، وقدموا لسموه درعاً تذكارية بهذه المناسبة.

كما استقبل سموه رئيس اللجنة التنفيذية لجائزة عبداللطيف الفوزان لعمارة المساجد عبدالله الفوزان والمشاركين في الاجتماع الـ «22» للجنة عمداء كليات الهندسة والعمارة والتخطيط والحاسب الآلي في دول مجلس التعاون الخليجي، الذي استضافته جائزة عبد اللطيف الفوزان لعمارة المساجد.

وفي بداية اللقاء رحب سموه بالحضور ودعا القائمين على الجائزة إلى مواصلة العمل من أجل دعم بيوت الله، والارتقاء بها هندسيا ومعمارياً، بما يوفر الراحة النفسية والطمأنينة للمصلين.

مشدداً على أهمية الارتقاء ببيوت الله ومواكبتها التقنية الحديثة، وأن تكون مؤهلة لذوي الاحتياجات الخاصة وصديقة للبيئة.

وقدم رئيس اللجنة لسموه شرحاً عن الجائزة، والأهداف التي تسعى إلى تحقيقها مع بدء أعمال الدورة الثانية، وقدم الدكتور حسين الخياط عميد كلية الهندسة والبترول في جامعة الكويت شرحاً لسموه عن أعمال الاجتماع الـ «22» للجنة عمداء كليات الهندسة والعمارة والتخطيط والحاسب الآلي بدول مجلس التعاون الخليجي، وما نتج عنه من توصيات.

مصدر الخبر :
اليوم