لجنة الإغاثة تدعو أعضاءها بالمسارعة في تقديم مساعداتها للمنكوبين في اليمن
19 أبريل 2015 - 30 جمادى الثاني 1436 هـ( 1239 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :الإغاثي
الدولة :المملكة العربية السعودية > جدة

دعت لجنة الإغاثة العامة بالمجلس الإسلامي العالمي للدعوة والإغاثة ومقرها (القاهرة) كافة المنظمات التابعة لها وهي حوالي (23) منظمة إغاثية بتسريع الخطى نحو تقديم كل أنواع المساعدات الممكنة للمتضررين من الحرب الدائرة في اليمن لاسيما وإن أعداد النازحين هناك تزداد يوماً بعد يوم في ظل هذه الأوضاع المأساوية ومع ارتفاع درجات الحرارة والطبيعية الجبلية القاسية وندرة المياه وشح المواد الغذائية وانعدام الأدوية والعقاقير وخلو المستشفيات والمستوصفات والمراكز الصحية من كل أنواع المستلزمات الطبية..

وقال الأمين العام لهيئة الإغاثة الإسلامية العالمية ورئيس اللجنة إحسان بن صالح طيب في تصريح صحفي أن هذه (الأزمة) ووفقاً للتقارير الواردة إليها من مكتبها في العاصمة اليمنية صنعاء ووفودها التي تجوب هناك من أجل تقديم العون الإنساني لهؤلاء المتأثرين من ويلات هذه الحرب المدمرة أفرزت أكثر من (مليون) نازح وعدد مماثل من الأطفال الذين يعانون من مرض سوء التغذية .. وأضاف بأن هذه البلاد المنكوبة كانت تعاني أصلاً من اضطرابات داخلية نتجت عنها الكثير من الفواجع إلا أن هذه الحرب الشرسة زادت من حدتها لأنها كانت تستورد (80%) من احتياجاتها فتوقفت بسبب هذه الأوضاع المأساوية .. وبين الطيب أن أكثر الفئات تضرراً هي الأطفال والنساء والمرضى وكبار السن الأمر الذي يدعو هذه المنظمات التابعة للجنة أن تقوم بدورها على الوجه الأكمل حيال هذا الشعب المنكوب في هذه المرحلة الخطيرة من تاريخ اليمن ..

ولفت الأمين العام للهيئة ورئيس لجنة الإغاثة العامة أن هذه الحرب الطاحنة ووفقاً لهذه التقارير طالت الكثير من المساجد والاستيلاء على مؤسسات الدولة وممتلكات المواطنين مع الهدم المستمر للمنازل والقتل بلا هوادة ولا تمييز لكل من يقف في طريق هؤلاء العابثين بمقدرات البلاد .. وأشار الطيب إلى أن من أكثر المناطق المتضررة في الوقت الحالي هي (6) مناطق تقع في جنوب البلاد وشمالها وتحتاج إلى كل أنواع المساعدات ذلك لأن مكانها يعيشون في العراء يفترشون الأرض ويلتحفون السماء ..

 

 

 



--

مصدر الخبر :
مداد-جدة