«النجاة الخيرية»: إدارة «المبرات» ترتقي بالعمل الخيري الكويتي
12 أبريل 2015 - 23 جمادى الثاني 1436 هـ( 756 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :تصريحات ولقاءات
الدولة :الكويت
أشاد مدير عام جمعية النجاة الخيرية الدكتور محمد الانصاري، بالجهود البارزة والحثيثة التي تبذلها إدارة الجمعيات الخيرية والمبرات في وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، للارتقاء بالعمل الخيري الكويتي، حتى غدت الكويت عاصمة عالمية للعمل الخيري والإنساني، وارتفعت اعلامها عالية ترفرف في سماء المحافل الدولية، حاملة الخير والعون والمساعدة للمحتاجين. وقال الأنصاري خلال تكريم كوكبة من إدارة الجمعيات الخيرية والمبرات ضم كلا من، رئيس قسم شؤون ومشاريع الجمعيات الخيرية والمبرات حنان الغريب، ورئيس قسم الدعم الاداري فلاح الفضلي، و منيرة الكندري رئيس قسم الحسابات، وعايشة البعيجان باحث اجتماعي اول، والمحاسب أحمد ممدوح، وأحمد مجدي باحث قانوني. واضاف الانصاري، ان«الجمعية تثمن قرارات وزارة الشؤون، والتي من شأنها تطوير العمل الخيري، وتنظيمه والارتقاء به، وتبني منهج التخطيط والاعداد الجيد ليحقق العمل الخيري النتائج المرجوة منه». وتابع،«نعمل في مؤسستنا الخيرية، وفق استراتيجية وسياسة التكامل والتعاون مع الجهات الرسمية، ونحرص في تنفيذ مشاريعنا الخارجية على التعاون والتنسيق مع وزارة الخارجية، و نوجه دعوة للسفارات الكويتية لحضور الافتتاح، ونلمس منهم تفاعلاً مميزاً حيث يبادرون على تقديم كافة التسهيلات لنا، و بدورنا نتعاقد مع الجمعيات الخيرية الرسمية المشهرة في تلك البلدان، ونمتاز بالسرعة والدقة في إنجاز المهام، وتوثيق الاعمال وتسليمها للمتبرعين». ولفت الأنصاري، أن العمل الخيري اصبح ركنا اصيلا وسمة من سمات الشخصية الكويتية فأيادي الخير الكويتية طالت اصقاع أوروبا، وربوع اسيا وادغال افريقيا، وقامت الكويت حكومة وشعبا بجهود إنسانية رائدة تجاه الملف السوري، فاستضافت الكويت ثلاثة مؤتمرات عالمية متتالية، حضرها وشارك بها وفود من شتى دول العالم، وهذا يعزز مكانة الكويت الخيرية والإنسانية، كدولة رائدة في الشرق الأوسط. وتقدم الوكيل المساعد للشؤون المالية والإدارية حمد المعضادي، بالشكر الجزيل الى جمعية النجاة الخيرية، مثمنا أنشطتها ومشاريعها الخيرية الرائدة، التي تنفذها داخل وخارج الكويت لخدمة المعوزين والضعفاء والأيتام وذوي الحاجة، معتبرها نبتة عطرة في بستان الكويت الخيري اليانع، وأنها مع اخواتها الجمعيات الأخرى والمبرات وجمعيات النفع العام واجهة الكويت الخيرية التي تعمل على خدمة الإنسانية، وتضميد جراح المنكوبين والضعفاء وهذه شيم أهلنا منذ قديم الأزل.
مصدر الخبر :
الرأي الكويتية