"شؤون القصر " الاماراتية تشارك بـ 3 مشروعات وقفية
31 مارس 2015 - 11 جمادى الثاني 1436 هـ( 694 زيارة ) .


تشارك مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر في دبي، بمعرض الإنجازات الحكومية بثلاثة مشروعات هي المسجد الأخضر و«قرية العائلة» و«سلمى».

وقال طيب الريس الأمين العام للمؤسسة إن المسجد الأخضر يعد الأول من نوعه في العالم الإسلامي لجهة أنه صديق للبيئة.

وأوضح أن المسجد يستخدم حلول الطاقة المتجددة المتمثلة بالألواح الشمسية، للإضاءة الخارجية، وتسخين مياه الوضوء، والمستخدمة في سكن الإمام والملحقات، بجانب استخدام مصابيح «ليد» الموفرة للطاقة الكهربائية، ونظام ذاتي للتحكم بالإنارة، إضافة إلى الكثير من المميزات الحصرية.

وعن قرية العائلة قال الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصر: هي أول قرية للأيتام في إمارة دبي، وأول قرية وقفية في الشرق الأوسط، وتضم 16 فيلا ومبنى إدارياً وحضانة أطفال وعيادة طبية، وصالة لتجهيز الطعام ومغسلة، ودارا للشباب بعد سن البلوغ وسوف تستوعب نحو 100 طفل يتيم ممن فقدوا والديهم، بحيث توفر لهم المأوى والتعليم والرعاية الصحية والنفسية والتغذية. وأوضح الريس أن مشروع «سلمى» الإغاثي، الذي يتم تنفيذه بالتعاون مع برنامج الأغذية التابع للأمم المتحدة، حائز على جائزة الاقتصاد الإسلامي عن فئة الصحّة والغذاء، ويهدف الى إدارة إنتاج وجبات مغلفة ومطابقة لمعايير الجودة الغذائية وطويلة الأمد وحلال 100% لإغاثة المنكوبين.

مشاركات نوعية لدوائر دبي

تميزت مشاركات الدوائر والمؤسسات الحكومية في إمارة دبي، بعرض مشاريع وتجارب مبتكرة، ترمي إلى تسهيل الإجراءات، والابتعاد عن الروتين في الأداء، من خلال بوابات إلكترونية وتطبيقات ذكية، لاقت استحسان جمهور المتابعين من المسؤولين والزوار على حد سواء.دبي - البيان

مصدر الخبر :
البيان