تقرير دولى يحذرمن تفاقم الازمة الانسانية للمحاصرين فى قطاع غزة
6 يونيو 2008 - 2 جمادى الثاني 1429 هـ( 494 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :دراسات وأبحاث
الدولة :فلسطين

 


 


حذر تقرير ميدانى مدعم بارقام واقعية وزعه المكتب الإعلامي للأمم المتحدة بالقاهرة أول أمس من تدهور الاوضاع الانسانية بشكل غير مسبوق  فى الاراضى الفلسطينية المحتلة ، وقال التقرير أن مستشفيات وزارة الصحة فى غزة خفضت من مستوى خدماتها الصحية بسبب انقطاع الكهرباء ونقص الوقود فيما توقف إستخدام 10 سيارات إسعاف من إجمالي 44 سيارة منذ أسبوعين من بينها عيادة متنقلة تقدم الخدمات الطبية إلى 13 منطقة مختلفة فى قطاع غزة مشيرا الى ان تدهور الاوضاع الانسانية لم يقتصر على قطاع غزة بل امتد للضفة الغربية حيث شهدت  محافظة بيت لحم نقصا فى إمدادات المياه وتفاقم الوضع بسبب تزايد الطلب على المياه من المنازل وضعف البنية التحتية للآبار التى تدار من قبل هيئة المياه الفلسطينية


_ وكشف التقرير الاممى الذى اعده مكتب تنسيق الشئون الإنسانية بالأراضي الفلسطينية المحتلة التابع للأمم المتحدة عن تخلص الكثير من المزارعين الفلسطينيين من ثروتهم الداجنة بسبب نقص فى الوقود بينما أضطر المزارعون الآخرون إلى وقف ري محاصيلهم بسبب الصعوبة فى ضخ المياه من الآبار التي تعتمد على الديزل لتشغيلها، وقال  أن عدد الشاحنات المحملة بالبضائع إلى قطاع غزة انخفضت ، وهناك نقص حاد فى الإحتياجات الضرورية من المواد الغذائية والإمدادات الطبية والصحية فيما اشارت  لجنة الإغاثة الإنسانية بنقابة أطباء مصر الى تمكنها خلال الاسابيع الاخيرة  من إدخال كميات من المستلزمات الطبية والأدوية بينها 580 مقعدا متحركا ليستخدمها المصابون والمقعدون من أبناء الشعب الفلسطيني بقطاع غزة بالتنسيق مع جمعية الهلال الأحمر المصري بعد تلقى اللجنة تقارير من وزارة الصحة الفلسطينية تكشف عن العجز الحاد فى المقاعد المتحركة والمستلزمات الطبية لتلبية حاجة الجرحى والمصابين وذوي الاحتياجات الخاصة نتيجة العدوان الإسرائيلي المتواصل على القطاع.


_ وكانت حركة المقاومة الاسلامية " حماس"  التى تسيطر على قطاع غزة قد نظمت عدة مسيرات أمام المعابر التي يسيطر عليها الكيان المحتل  كأحد الأساليب الجديدة لمحاولة فك الحصار

مصدر الخبر :
القاهرة- مداد