حرم خادم الحرمين تكرم الفائزات بمسابقة " تاج الإمام "
10 نوفمبر 2014 - 17 محرم 1436 هـ( 620 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات التعليمية والبحوث > تعليم القرآن
الدولة :المملكة العربية السعودية > الرياض
     تحت رعاية حرم خادم الحرمين الشريفين صاحبة السمو الأميرة حصة بنت طراد الشعلان أقامت جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية أمس حفل تكريم الفائزات بمسابقة "تاج الإمام" لحفظ القرآن الكريم والسنة النبوية , وعددهن 23 طالبة في حفظ القرآن و4 طالبات من فرع السنة النبوية من الذي تنظمه عمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد بالتعاون مع المركز النسائي لتحفيظ القرآن والسنة في الإسكان الجامعي .
وبدء الحفل بقراءة آيات من القرآن الكريم تلتها الطالبة أمونة الشريف ومن ثم عرض فلم تعريفي عن مسابقة تاج الإمام يتضمن الحديث عن أهدافها ومنهجها وطريقة التحكيم وجوائزها.
وفي كلمة مباشرة لمعالي مدير جامعة الامام محمد بن سعود الاسلامية الدكتور سليمان بن عبد الله أبا الخيل أكد على أن الاهتمام بكتاب الله والعناية به والعمل على البحث عن جميع الوسائل والأساليب والطرق لاشك أن ذلك هو المنطلق الواضح والرؤية السديدة من قبل ولاة أمرنا رعاهم الله، التي جعلت هذه البلاد رائدة ومتميزة ومتقدمة فيما يتعلق بالاهتمام بكتاب الله تعالى ودعم مؤسساته وقنواته وجميع الوسائل التي تسهم في نشره، ومنها على سبيل المثال المسابقات الدولية والمسابقات المحلية وكذلك إنشاء المجمعات التي تعنى بكتاب الله الكريم إضافة إلى الكليات والمراكز والمعاهد المتخصصة في الداخل والخارج .
وبيّن أبا الخيل أن كرسي الملك عبدالله بن عبدالعزيز للقرآن الكريم يعد نبراساً لكراسي البحث العلمية في الجامعات السعودية وفي جامعة الامام محمد بن سعود الاسلامية .
وفي كلمة للأستاذة عائشة بنت محمد الراجحي المشرفة العامة على المركز النسائي لتحفيظ القرآن الكريم والسنة النبوية في الإسكان الجامعي والمشرفة على المسابقة شكرت هذه الرعاية الكريمة من حرم خادم الحرمين الشريفين وقالت " إن يوجه معالي مدير الجامعة دوما على رعاية كتاب الله وسنة نبيه الكريم والعناية بهما بما يخدم الدين الاسلامي وفقت توجيهات ولاة الأمر – وفقهم الله – وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز – حفظه الله ورعاه – الذي يحض دوما على خدمة الاسلام والمسلمين وبذل كافة الجهود التي تعين على نشر كتاب الله تعالى وسنة نبيه الكريم داخل المملكة وخارجها ، وقدمت الراجحي شكرها لكل من أسهم في إطلاق هذه المسابقة من منسوبي الجامعة .
وأوضح الدكتور عبدالعزيزبن عبد الله العامر عميد التعلم الإلكتروني والتعلم عن بعد في كلمته " إن التعاون بين العمادة والمركز النسائي لتحفيظ القرآن الكريم في الاسكان الجامعي تجسيد لترابط وحدات الجامعة، وتعاضدها للقيام بمهامها ، وتحقيق أهدافها لخدمة الدين والوطن من خلال تحفيز طالبات التعليم عن بعد على حفيظ القرآن الكريم وسنة نبيه الكريم" .
من جانبها عبرت الطالبة زينب محمد زمان الفائزة في المركز الأول في حفظ 15 جزءا عن سعادتها واعتزازها بالفوز بهذا المركز ، وقالت " لا أملك إلا كلمات الشكر النابعة من قلبي على هذا التكريم والاحتفاء بكتاب الله وحفظته.
 
http://medadcenter.com/sites/default/files/1_232.jpg
مصدر الخبر :
واس- الرياض