معوقات العمل التطوعي “ ضمن فعاليات الملتقى الشبابي بهرجيسا
19 أبريل 2008 - 13 ربيع الثاني 1429 هـ( 430 زيارة ) .
الدولة :الصومال
 شارك مائة طالب جامعي من ثلاث جامعات هي جولس، وهرجيسا ، وعمود في الملتقى الشباب التربوي الذي أقيم بالصومال.

الملتقى الذي اختتم أمس الاول نظمته الندوة العالمية للشباب الإسلامي ومقرها جدة.. واستمر لمدة أسبوع، وشهد عدة فعاليات وأنشطة تربوية وبرامج تدريبية وثقافية متنوعة.


وقال الأمين العام المساعد للندوة بمنطقة مكة المكرمة الدكتور محمد بن عمر بادحدح : إن الملتقى الذي احتضنته مدينة هرجيسا عاصمة المحافظات الشمالية الغربية من البلاد ، كان يهدف إلى إحداث نقلة نوعية في حياة الطلاب وترسيخ الأخوة الإسلامية بينهم وتبيان أسباب التفرق في المجتمع كالقبلية وغيرها وتشجيعهم على إيجاد مجتمع متضامن تسوده روح المودة والإخاء إلى جانب توعيتهم بدورهم في خدمة وطنهم وأمتهم.


وأضاف: اشتمل الملتقى على عددٍ من المحاضرات والندوات التي ركزت على أهمية دور الشباب في بناء الوطن وقيادته وخاصة الجامعيين منهم لأنهم الأقدر على نقل المعرفة، وعلى تعريفهم أيضاً بالبرامج والنشاطات التطوعية التي تنفذها المؤسسات الأهلية، وتشجيع العمل التطوعي في صفوف الشباب وإعدادهم للمشاركة بشكل فاعل في تنمية مجتمعهم.


وتطرق برنامج الملتقى إلى عدد من المحاور مثل (تحديد الأولويات التي يحتاجها المجتمع)، (المعوقات التي تعترض العمل التطوعي في المجتمع)، (مشاركة الشباب في اتخاذ القرارات المتصلة بالعمل الاجتماعي)، (فوائد المشاركة في العمل الاجتماعي التطوعي)، (دور المدرسة والجامعة والمؤسسة الدينية في حث الشباب على التطوع) و(دور وسائل الإعلام في دعوة المواطنين إلى العمل التطوعي).


كما استفاد المشاركون أيضاً من ورشة عمل عن التخطيط الإستراتيجي وأهدافه وأساليبه إلى جانب فعاليات رياضية تضمنت كرة القدم والعدو السريع ومسابقات ثقافية متنوعة.


ويأتي هذا الملتقى كرابع نشاط تطوعي تنفذه الندوة العالمية للشباب الإسلامي في المحافظات الشمالية الغربية من الصومال

مصدر الخبر :
المدينة