إشهار إسلام 185 شخصاً بمركز معلومات دار البر الشهر الماضي
24 ديسمبر 2013 - 21 صفر 1435 هـ( 400 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :التعليمي والثقافي

#إدارة المركز شاركت المسلمين الجدد في
العديد فعاليات



ذكر راشد الجنيبي مدير مركز المعلومات الإسلامي
التابع لـ جمعية دار البر في دبي أن 185 شخصاً من الأفراد والأسر أشهروا إسلامهم خلال
نوفمبر الماضي وهم من الفلبين، الصين، الهند، الكاميرون، وكينيا، بريطانيا، استراليا،
المانيا، نيجيريا، إيطاليا، وميانمار، ومشيراً إلى أن المركز يقوم بدوره ضمن استراتيجية
وأهداف جمعية دار البر ونشاطها الثقافي والتعريفي بالإسلام الوسطي المعتدل لدى الجاليات
والذي توليه الجمعية اهتمامها ودعمها بالدعاة والمحاضرات والمطبوعات والأشرطة التي
وزع منها الشهر الماضي نحو 1035 نسخة فيما بلغت المحاضرات 300 محاضرة، واستقبل المركز
بمقره 165 زائراً بحثاً عن الهداية فضلاً عن موقعه الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي.



وأشار الجنيبي إلى مشاركة إدارة المركز
مع المسلمين الجدد في عدة فعاليات كزيارة بيوت الشيخ جمعة آل مكتوم والشيخ عبيد بن
ثاني آل مكتوم بمنطقة الشندغة وكان في استقبالهم السيد فيصل المهيري مدير بيت الشيخ
جمعة، وزيارات متعددة إلى سوق التنين الصيني، كما شاركوا في فعالية رفع العلم الإماراتي
واحتفالية المركز باليوم الوطني 42 لدولة الإمارات، والمشاركة في فعالية معرض المسلم
الجديد بدبي حيث تم توزيع الإصدارات الدعوية الخاصة بالمركز في كل منها، وإشهار إسلام
عدد من المسلمين الجدد خلال هذه الفعاليات.



وأوضح أن موظفي المركز يقومون بمتابعة المسلمين
الجدد ويجيبوا على أسئلة المتصلين والزائرين حول مبادئ الإسلام وشريعته السمحاء وأخلاقياته
والسيرة الصحيحة للنبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم نبي الإنسانية والرحمة، وتنظيم
الدورات والمحاضرات بالمركز وأماكن تجمعات العمال، كما يعرضون نماذج من قصص الهداية
بالمركز لمن يريد التعرف عليها والتعريف بالإسلام (بالحكمة والموعظة الحسنة) وعملاً
بقوله تعالى: (لا إكراه في الدين)، كما يقدم تعاونه المادي والمعنوي لتأليف قلوب المسلمين
الجدد وتعليمهم الصلاة واللغة العربية وقصار سور القرآن الكريم وترجمة معانيها وأركان
الإسلام والإيمان، والتعاون لدمجهم في الحياة الاجتماعية عبر الفرق الرياضية في كرة
القدم والسلة والمشاركة في الدورات المحلية ورحلات الحج والعمرة

مصدر الخبر :
مداد- دبي