اتفاقية تعاون بين «زايد العليا» ومستشفى الواحة بالعين
18 مارس 2013 - 6 جمادى الأول 1434 هـ( 678 زيارة ) .

وقعت مؤسسة زايد العليا للرعاية الانسانية وذوي الاحتياجات الخاصة وشؤون القصر اتفاقية تعاون مع مستشفى الواحة بمدينة العين يسهم بموجبها المستشفى في توفير الرعاية الصحية المجانية الأولية للمشاركين في منافسات ملتقى العين الدولي السابع لألعاب القوى للمعوقين 2013 الذي يقام الثلاثاء المقبل بنادي العين للمعوقين التابع للمؤسسة.


وتهدف الاتفاقية إلى دعم التعاون بين الطرفين للاستفادة من الإمكانيات المتوفرة لدى المستشفى في مجال تقديم الرعاية الصحية الأولية المجانية للمشاركين في منافسات الملتقى حيث توفر إدارة المستشفى سيارة إسعاف مجهزة خلال أيام الملتقى بها طاقم تمريض مع طبيب، إضافة لوجود معالجين طبيعيين داخل المضمار، وتوفير العلاج للإصابات الرياضية المختلفة، وعلاج حالات الإغماء والإنهاك الحراري في مكان الإصابة، وكذلك علاج حالات الكسور والجروح البسيطة في مكان الإصابة.


ووقع الاتفاقية عن مؤسسة زايد العليا محمد محمد فاضل الهاملي نائب رئيس مجلس الإدارة الأمين العام للمؤسسة وعن المستشفى الدكتور بروكس جليت نائب المدير للعلاقات العامة، وحضر التوقيع من جانب المؤسسة مريم سيف القبيسي رئيس قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة، محمد خميس الحدادي عضو مجلس الإدارة مدير مركز العين للرعاية والتأهيل، إسماعيل المرازيق مدير نادي العين للمعوقين.


وتوجه الأمين العام بالشكر لإدارة مستشفى الواحة بمدينة العين على مبادرتهم الطيبة تقديم الرعاية الصحية المجانية للملتقى ولكافة المشاركين فيه استمرارا للتعاون المثمر بين المؤسسة ممثلة في نادي العين للمعوقين وإدارة المستشفى.


 وقال إننا في مؤسسة زايد نرحب بالتعاون البناء مع كافة المؤسسة والهيئات والجهات بهدف تقديم أرقى أنواع الرعاية والتأهيل لفئات ذوي الإعاقة، وتوجه بالشكر إلى كافة المؤسسات والشركات الداعمة والراعية للملتقى على تعاونهم مع المؤسسة لإنجاح الحدث في إطار الشراكات المجتمعية التي تربطها مع المؤسسة.


 ومن جانبه، قال الدكتور بروكس جليت إن ادارة المستشفى سعيدة بإبرام تلك الاتفاقية مع مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وبالتعاون المستمر مع المؤسسة للعام السابع على التوالي لتقديم الرعاية الصحية المجانية للمشاركين في منافسات ملتقى العين الدولي السابع لألعاب القوى للمعوقين، كما إنها تدعم جهود المؤسسة المنصبة نحو تقديم أرقى الخدمات لفئات ذوي الإعاقة، ولاسيما الرياضيين الذين يمثلوا نماذج عظيمة في الإصرار والتحدي والقدرة على النجاح.