الحجي: «الإغاثة» خير واجهة إنسانية للكويت
3 مارس 2013 - 21 ربيع الثاني 1434 هـ( 687 زيارة ) .


عقدت الجمعية الكويتية للاغاثة اجتماعها الثالث برئاسة رئيس مجلس الادارة يوسف جاسم الحجي ومشاركة قيادات وممثلي المؤسسات والجهات الخيرية الأعضاء لبحث ودراسة سبل انطلاق مسيرة الجمعية والدور الذي ستضطلع به في المرحلة المقبلة بعد قرار اشهارها في اكتوبر الماضي.


وقال رئيس الجمعية يوسف الحجي في بيان صحافي عقب ترؤسه الاجتماع الذي عقد مبنى الهيئة الخيرية الاسلامية العالمية بالكويت ان الجمعية الجديدة تعد امتدادا للجنة الكويتية المشتركة للاغاثة التي مثلت لفترة غير قصيرة المظلة التنسيقية للجمعيات والمؤسسات الخيرية في مناطق الكوارث والنكبات.


واضاف ان الجمعية كانت خير واجهة انسانية للكويت مشددا على أهمية وجود مقر خاص للجمعية لتسهيل مهمتها الإنسانية والإغاثية وتحقيق أهدافها النبيلة.


ودعا الجهات المختصة الى أن تضطلع بتوفير مقر مستقل ودائم للجمعية لتفعيل دورها الإنساني في خدمة المنكوبين واستكمال مسيرتها الخيرية التي بدأتها قبل أكثر من 25 عاما.


وقال إن الجمعية تسعى الى العمل على مساعدة المنكوبين الذين يقعون ضحايا للكوارث في مختلف أنحاء العالم واقامة المشاريع الإغاثية في المجتمعات المتضررة بالتنسيق مع الوزارات والسفارات والهيئات والجمعيات واللجان الكويتية وأهل الخير في مجالات العمل الخيري الإغاثي بالداخل والخارج.


وأشار الى أن الجمعية تعتزم انشاء مركز تدريب خاص لإغاثة المنكوبين يختص بتدريب الفرق الاغاثية التي تعمل في مواقع الأحداث لتقديم أفضل الخدمات بطرق علمية وصحية في انقاذ المنكوبين.


وشدد على أهمية وجود أرشيف خاص مدعوم بالصور والفيديوهات لتوثيق جميع انجازات الجمعية وما قدمته من اسهامات اغاثية للمنكوبين في مختلف دول العالم منذ تأسيسها حتى اليوم مضيفا ان مجلس ادارة الجمعية تطرق الى العديد من النقاط والمحاور المهمة خلال اجتماعاتها.


وذكر أن الاجتماع ناقش التقرير المالي للجمعية لعام 1433 هجري والمسائل المتعلقة بمكتب تدقيق الحسابات على أعمال اللجنة وعضويتها وهيكلها التنظيمي للجمعية وميزانيات المراكز الصحية التابعة للجمعية الكويتية للاغاثة والجهود التي بذلتها لإنجاح مؤتمر المنظمات غير الحكومية لدعم سورية.


ولفت الى أن الاجتماع بحث أوضاع مستشفى (هرجيسا) بالصومال ومستشفى الكويت في مدينة بيشاور الباكستانية وتكليف وفد لتفقدهما والوقوف على أوضاعهما مشيرا الى أن الجمعية بصدد عقد لقاء مع الجهات المسؤولة لتقديم الشكر لها على اشهار الجمعية بعد الانتهاء من الاحتفالات الوطنية ومطالبتها بتخصيص مقر للجمعية.