اتفاقية تعاون بين حملة "دبي العطاء" وشركة مايكروسوفت
29 يناير 2008 - 20 محرم 1429 هـ( 644 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :التعليمي والثقافي
الدولة :الإمارات

قام محمد بن عبدالله القرقاوي وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء رئيس المكتب التنفيذي في حكومة دبي وبيل جيتس مؤسس شركة مايكروسوفت العالمية، بتوقيع اتفاقية تعاون بين حملة "دبي للعطاء" ومايكروسوفت ضمن مبادرة تاريخية سيتم من خلالها تمكين مليون طفل في الدول النامية من التواصل والانتقال إلى عصر المعلومات وذلك من خلال إمدادهم بأحدث التقنيات المستخدمة في مجال التعليم التي ستعزز فرصهم في سوق عمل القرن الحادي والعشرين.


ويتمحور الاتفاق حول تعاون حملة دبي للعطاء ومايكروسوفت في إرساء قواعد مجتمعات تعليمية تقنية في مناطق الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا حيث ستقوم الشركة بتوفير الحلول البرمجية والتدريب وتطوير المناهج العلمية ذات الصلة من خلال تحالف تعليمي رقمي بمشاركة الحكومات والمدارس والمؤسسات الأهلية، ومن المتوقع أن يسهم البرنامج محل الاتفاق في القضاء على الأمية الحاسوبية بين كافة الشرائح المرتبطة بالعملية التعليمية في المجتمعات الفقيرة بمن في ذلك العاملين في المدارس وأولياء الأمور مع سعي البرنامج لمساعدة المعلمين على غرس ثقافة الإبداع في نفوس التلاميذ في حين سيساهم البرنامج الجديد في رفع مستوى جودة التعليم بشكل كبير مع إثبات قدرة التقنية على تطوير قدرات التعلم وتحسين نظم التعليم في المناطق الأكثر فقرا في العالم.


ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية عن القرقاوي قوله "إن فكرة دبي للعطاء ارتكزت على مبدأ مكافحة الجهل ونشر نور العلم ومنح أطفال العالم الفقراء أملا في مستقبل أفضل وفرصة لكسر حلقة الفقر المفرغة التي طالما دارت مجتمعاتهم في فلكها"، موضحاً أنه من خلال امتلاك أدوات العلم وضيائه يمكن لهؤلاء الأطفال التحكم في مصيرهم ومصير مجتمعاتهم ودولهم مع تمكينهم من الاضطلاع بأدوار مؤثرة تساهم في إفشاء الرخاء في ربوع بلادهم.

مصدر الخبر :
وام