"الإسلامى للتنمية" يعلن الفائز بجائزته السنوية في مجال المالية الإسلامية
8 مارس 2012 - 15 ربيع الثاني 1433 هـ( 387 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :تصريحات ولقاءات
أعلن البنك الإسلامي للتنمية اسم الفائز بجائزته السنوية في مجال البنوك والمالية
الإسلامية لعام 1433هـ (2012م)، حيث قررت لجنة الاختيار بالإجماع منح الجائزة لمعالي
محافظ البنك المركزي الماليزي الدكتورة زيتي أختار عزيز، تقديراً لجهودها المتميزة
في هذا المجال.



وسيتم تكريم الدكتورة زيتي وجميع الفائزين بجوائز البنك الإسلامي للتنمية الأخرى
ضمن فعاليات الاجتماع السنوي لمحافظي مجموعة البنك الإسلامي للتنمية الذي سيعقد بمشيئة
الله بمدينة الخرطوم بالسودان يومي 11 و 12 جمادى الأولى 1433هـ الموافق 3 و 4 أبريل
2012م.



وهنأ معالي رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية الدكتور أحمد محمد علي بهذه
المناسبة معالي الدكتورة زيتي أختر عزيز على الإنجازات المهمة التي حققتها، مشيداً
بإسهاماتها القيمة في مجال البنوك والمالية الإسلامية، متمنياً لها المزيد من النجاح
والتوفيق.



وكانت لجنة الاختيار المكلفة باختيار الفائز التي ضمت عدداً من الأكاديميين
والخبراء البارزين في الصيرفة والتمويل الإسلامي من خارج البنك وداخله قررت منح جائزة
البنك الإسلامي للتنمية في البنوك والمالية الإسلامية لعام 1433هـ إلى معالي الدكتورة
زيتي نظراً لإسهاماتها الكبيرة وتفانيها وروحها القيادية في تطوير صناعة الخدمات المصرفية
الإسلامية والتمويل الإسلامي وإيجاد البنية التحتية للتكافل والإطار الشرعي للحوكمة
داخل ماليزيا وخارجها ، إضافة لخدماتها القيمة في دعم مجلس الخدمات المالية الإسلامية،
وإنشاء المركز العالمي للتمويل الإسلامي، والأكاديمية العالمية للبحوث الشرعية ، والمركز
الدولي الماليزي للتمويل الإسلامي ، وشركة إدارة السيولة الدولية في كوالالمبور.



مما يذكر أن البنك الإسلامي للتنمية استحدث جائزته منذ عام 1408هـ (1988م) بهدف
إبراز الجهود ومكافأة الإنجازات المتميزة وتشجيعها في مجالي الاقتصاد الإسلامي والبنوك
والمالية الإسلامية ، وعلى مدى 24 عاماً مضت فاز بالجائزة السنوية 33 شخصية من الباحثين
والمتخصصين في مجالي الجائزة الاقتصاد الإسلامي والبنوك والمالية الإسلامية.









مصدر الخبر :
واس