"المنتدى الإسلامي" يدشن حملة إغاثية لإنقاذ الشعب الصومالي
24 اغسطس 2011 - 24 رمضان 1432 هـ( 887 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :الإغاثي

في إطار جهودها المستمرة في الاهتمام بالشأن الإفريقي والتفاعل مع المشكلات التي تواجهها القارة السمراء دشنت مؤسسة المنتدى الإسلامي بالتنسيق مع عدد من شركائها حملة إغاثية لإنقاذ شعب الصومال من المجاعة التي تتهدده  والتي راح ضحيتها عشرات الآلاف من الموتى والمرضى ، معظمهم من النساء والأطفال.


ووجه أمين عام المنتدى ، الأستاذ خالد عبد الله الفواز ،نداءاّ عاجلاّ لأهل الخير في كل مكان في العالم للتحرك سريعا وتقديم المساعدة من خلال المشاركة في هذه الحملة التي تستهدف مواجهة وتخفيف هذه الأزمة التي يعاني منها الشعب الصومالي.


ولتحقيق هذا الهدف فقد اعتمد القائمون على الحملة منهج سرعة التحرك في الاتجاهات التالية:


-   القيام بحملة إعلامية واسعة لشرح معاناة الصوماليين وما يتعرضون له من خطر محدق وحث أهل الخير على التبرع والإنفاق.


-   تقديم الأغذية والأطعمة للصوماليين بشكل عاجل وسريع فالدقائق والثواني قد تساعد في إنقاذ حياة إنسان من الموت .


-    الوصول إلى المناطق والأقاليم المنكوبة وعدم اقتصار تقديم المساعدات في مخيمات اللاجئين فقط فهناك الآلاف الذين لم يتمكنوا من الفرار واللجوء إلى المخيمات.


-   توفير مياه الشرب من خلال استئجار الشاحنات وإيصالها للمناطق والقرى النائية


-   حفر الآبار الارتوازية العميق في المناطق الأكثر تضررا والتي يوجد بها كثافة سكانية كبيرة.


-   تنسيق الجهود بين الهيئات والمنظمات الدولية والإسلامية التي تعمل في نفس الإطار.


-   إنشاء مركز علاجية في المناطق المتضررة وتقديم الأدوية والمساعدات للمرضى.


وأثمرت هذه الجهود عن إنقاذ مئات الأسر وآلاف الأفراد وساعدت على تخفيف معاناتهم من خلال توفير الغذاء اللازم لهم  ، كما ساهمت في  تسيير عدد من القوافل الطبية لعلاج المرضى ، وأسهمت في حفر عشرات الآبار السطحية والارتوازية.


و قام المنتدى بالتنسيق مع جمعية المنتدى بكينيا وبالشراكة مع جمعية شباب المستقبل بتسيير قافلتين إغاثيتين لمخيمات داداب في كينيا ، حيث يتواجد 60 ألف لاجئ صومالي،  محملتين بالمواد الغذائية ( سكر – أرز- زيت – دقيق عدس وفول سوداني)، وتم تعبئة هذه المواد في أكياس سعة ( 15 كيلو).


وقد استفاد من هذه القوافل حوالي: 1200 أسرة ( متوسط خمسة أفراد ) وهي مؤنة شهر كامل بإذن الله ، بلغت كلفة هذه القوافل :( 37.000 ) ألف دولار.


كما سير المنتدى ، بالتنسيق مع جمعية المنهل الصومالية ، قافلة إغاثية لضواحي مقديشو ، وقد استفاد من المواد الإغاثية حوالي ( 300 أسرة ) ( متوسط 5 أفراد )، بكلفة مالية بلغت : ( 20.000) دولار.


وقام المنتدى بحفر عدد  (30 ) بئرا سطحيا و(3) آبار ارتوازية  في عدد من المناطق الصومالية  المختلفة حيث يندر الماء .


ومن المقرر أن يتواصل العمل الإغاثي عبر السودان وكينيا ومن داخل الصومال بشكل منتظم وبصورة أكبر، عبر جسر جوي من السودان وسيكون المدير التنفيذي لمنظمة المنتدى بالسودان مشرفاً على البرنامج من داخل مقديشو وبرفقة عدد من الأطباء ، حيث تقدر تكلفة الجسر الجوي ب ( 170.000) دولار. كما سيتم تنفيذ ثلاث قوافل إغاثية وطبية تقدر كلفتها ب ( 120,000) دولار .


واشد المنتدى أهل الخير والإحسان في العالم الإسلامي باستمرار التجاوب والدعم لهذه الحملة والوقوف مع حاجة إخوانهم في ذلك البلد المنكوب... نسأل الله أن يتقبل من الجميع صالح أعمالهم وأن يعين إخواننا في الصومال في محنتهم .




 


 

مصدر الخبر :
مداد- خاص