حافلات حرارية لـ" ام علي" تفطر 150الف صائم بمنزله في الاردن
8 اغسطس 2011 - 8 رمضان 1432 هـ( 286 زيارة ) .

في الوقت الذي تخصص فيه تكية "ام علي" خيمة رمضانية ثابتة لتفطيرالصائمين من عابري السبيل والمحتاجين في العاصمة عمان، ارتأت مؤخرا توزيع وجبات للاسر العفيفة في مختلف المحافظات عبر اسطول من الحافلات الحرارية.


وقالت مديرة قسم الاتصال المؤسسي في تكية "ام علي" لينا الداوود"مداد"أن التكية نسقت مع اكثر من 150جمعية للحصول على كشوفات موثقة باسماء الاسر العفيفة لضمان وصول وجبات تفطير الصائم لمستحقيها.


وتابعت الداوود ان الحملة التي انطلقت مع مطلع شهر رمضان تستهدف تفطير150الف اسرة عفيفة خلال الشهر ، كما تقاعدت التكية مع كبرى الشركات لتامين طهي الوجبات في اوقات محددة لتوزيعها على مختلف المحافظات بما فيهم العقبة.  


وتفطر التكية في مقرها الرئيسي الكائن بالعاصمة عمان قرابة 500عابر سبيل من غير المحتاجين ومن المعوزين بشكل يومي منذ بدء شهر رمضان، وفق الداوود.


ولفتت الداوود الى ان التكية استقبلت العديد من التبرعات من قبل هيئات عمل خيري خليجي، مشيرة ان تلك التبرعات كانت تصل في اوجها في مشاريع توزيع الاضاحي .


وتسعى الحملة التي تستمر طيلة الشهر الفضيل  إلى صيانة كرامة الأسر العفيفة والمحافظة على إنسانيتها من خلال توصيل وجبات الإفطار لبيوتها في كافة محافظات المملكة على موعد الإفطار من قبل التكية عبر أسطول من المركبات والباصات المؤهلة لهذا الأمر.


وتمكنت تكية أم علي العام الماضي بتفطير 21,400 أسرة عفيفة صائمة في بيتها، وقد لاقى المشروع الذي يقام لأول مره على مستوى المملكة النجاح والدعم الكبير من الشركات والمؤسسات الداعمة.


وتستهدف تكية أم علي تفطير 150,000 صائم هذا العام في أنحاء المملكة. إضافة إلى ذلك، تقدم تكية أم علي أوجهًًا أخرى كثيرة لفعل الخير في رمضان من خلال برامجها المتنوعة في شهر الخيركاستقبال زكاة المال و تحويلها طعام للفقراء والمساكين، وكفّارات الصيام وكفالات مونة الأسر المحتاجة أو خدمة تأدية زكاة الفطر عبر الهاتف.


واشارمديرعام تكية أم علي محمود يوسف : " إن الحملة تهدف إلى استقطاب تبرعات المحسنين من الشركات والأفراد لجمع قيمة الوجبات وايصالها لبيوت الفقراء. وأن الهدف من الحملة توفير سبل العيش الكريم وتعزيز أواصر التكافل والتراحم الإجتماعي".


وبين الشريف أن كلفة وجبة الإفطار لصائم محتاج في بيته ليوم واحد هي 2.75 دينار مشيراً أن التكية تسعى إلى استقطاب التبرعات المستدامة في موسم الخير لتبقى تدعم الأسر المحتاجة بعد شهر رمضان.


هذا وتقدم التكية حزمة من الخدمات الخيرية المجانية التي تهدف إلى التيسير على المتبرعين، كخدمة المندوب السريع المتنقل ونقاط استلام التبرعات المتواجدة في مختلف أماكن التسوق الكبرى في المملكة وخدمة محاسب الزكاة.


ويذكر ان "تكية أم علي"هي  مؤسسة أردنية خيرية رائدة على مستوى الشرق الأوسط بتخصصها في مكافحة الجوع والقضاء عليه أينما كان، و أسستها الأميرة هيا بنت الحسين عام 2003، تخليداً لذكرى والدتها الملكة علياء الحسين، لتعنى بالعمل الخيري و التطوعي و تكون منبراً يلتجيء إليه الفقراء.


و تخدم "تكية أم علي" مبدا تحقيق الأمن الغذائي للفئات الأشد فقراً في المجتمع عبر تقديم الدعم سواء الغذائي المباشر أو  المستدام لها، و ذلك من خلال فريق عمل مؤهل و مؤمن برسالتها وعبر أسلوب عمل يعتمد الجدية والتجديد.


وأقامت "تكية أم علي" شراكات حقيقية مع مؤسسات المجتمع المدني تسودها روح التكافل والمسؤولية و من أجل توفير حلول مستدامة وجذرية في مكافحة الفقر، أطلقت تكية أم علي مفهوماً رائداً يقوم على مبدأ (شركات لمكافحة الجوع) مثل (مضياف) و (مشاوير)، لتقوم هذه الشركات الخيرية على استحداث فرص عمل لأفراد الأسر المحتاجة، علماً بأن ريع هذه الفرص يستخدم لإطعام العائلات المحرومة أو لخلق المزيد من فرص العمل.


 
 

مصدر الخبر :
هديل الدسوقي - الاردن