فرع ثالث لخيرية السرطان في الأحساء
29 اغسطس 2010 - 19 رمضان 1431 هـ( 234 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :الصحي






تجمع أكثر من 200 من مرضى السرطان وأسرهم وأطبائهم المتطوعين
لرعايتهم والمختصين في الأورام بالمنطقة الشرقية أمس الأول على مائدة إفطار واحدة متجاوزين
بذلك مرضهم ومعاناتهم الصحية التي تلاشت بفعل قوة العزيمة والأمل بالشفاء. والتأم هذا
الجمع الطيب خلال حفل الإفطار الخيري الذي نظمته جمعية السرطان السعودية بفندق هوليدي
إن الخبر بحضور مجموعة من رجال الأعمال.



وأوضح رئيس مجلس إدارة جمعية السرطان السعودية بالمنطقة الشرقية
عبد العزيز التركي أن هذه المبادرة، التي تقام سنويًا في هذا الشهر المبارك، تستهدف
توطيد العلاقات بين الجمعية والمرضى وتجديد تواصلهم مع الأطباء المتخصصين في الأورام.



وأعلن، من جانب آخر، أن الفترة المقبلة ستشهد افتتاح فرع
ثالث لجمعية السرطان بمحافظة الأحساء، يضاف إلى فرع القطيف والفرع الرئيس بالخبر، مبينًا
أن الهدف من هذا الانتشار في محافظات ومدن الشرقية هو الحد من الإصابة بأمراض السرطان،
وفي مقدمتها سرطان الثدي الذي تحتل المنطقة الشرقية فيه المرتبة الأولى على مستوى
13 منطقة إدارية بالمملكة.



وأوضح أن المرض يصيب النساء في مراحل عمرية مختلفة، مشيرًا
إلى أن الحملات التوعوية السابقة كشفت على 8 آلاف امرأة منهن 50 سيدة يتلقين العلاج
حاليًا بالشرقية، إثر إصابتهن بسرطان الثدي.



وأضاف أن الجمعية ستعمل على تركيز أنشطتها وحملاتها التوعوية
في بعض المحافظات الصغيرة وقرى المنطقة التي تُعدُّ أقل وعيًا بأهمية الكشف المبكر
ولتعريف بمخاطر السرطان وطرق الوقاية منه.






 



مصدر الخبر :
الجزيرة السعودية