أوقاف الراجحي تنهي برنامجها السنوي بدعم جمعيات التحفيظ بالمملكة
1 اغسطس 2010 - 20 شعبان 1431 هـ( 372 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :متفرقات







     اعتمد مجلس أمناء إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي برنامجاً جديداً في دعم الرسالة التوعوية والتوجيهية للرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، بمبلغ (2.600.000) مليونين وستمائة ألف ريال.


    وأوضح عبدالسلام بن صالح الراجحي ـ الأمين العام لإدارة الأوقاف ـ أن رعاية إدارة الأوقاف في هذا البرامج تتمثل في دعمها للرسالة التوعوية للرئاسة في المجتمع، من خلال تنفيذ الحملات الإرشادية في لوحات الطرق والميادين العامة في مناطق المملكة، إضافة إلى الرسائل التوعوية عبر أجهزة الهاتف الجوال، وكذلك إنتاج عدة إعلانات تلفزيونية قيمية عالية الجودة، والأداء مع المؤسسات الإعلامية المتخصصة، وتوفير الأشرطة والكتيبات الدعوية المتنوعة التي يقوم رجال الهيئة بتوزيعها على أفراد المجتمع.


    وبينّ الراجحي أن هذا الدعم من إدارة الأوقاف للرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر يأتي رغبة منها في أداء الواجب تجاه هذه الشعيرة العظيمة التي أوجبها الله عز وجل، وامتثالاً لحث ديننا الإسلامي الحنيف على القيام بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، ودعماً لهذه المؤسسة الرسمية من مؤسسات وطننا الغالي، ومساندة لجهود الرئاسة في جانب التوعية والتوجيه في مجتمعنا. وأضاف أن إدارة الأوقاف أسهمت منذ عام 1422هـ حتى الآن في دعم الهيئة بمبلغ (8.5) ثمانية ملايين ونصف المليون ريال، من خلال دعم خطط وبرامج التوعية والتوجيه في الرئاسة، وشملت هذه الخطط طباعة الكتب العلمية والكتيبات التوجيهية، والرسائل والمطويات، والأشرطة الإسلامية، والرسائل الدعوية عبر الهاتف الجوال وتقنية البلوتوث في الأسواق، إضافة إلى برامج إجازتي الربيع والصيف، ومكتبة المحتسب، واللوحات الإرشادية بالطرقات في مدن بالمملكة. وأشاد الراجحي بالتعاون الذي يتم حالياً بين إدارة الأوقاف والرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، بقيادة معالي الشيخ عبدالعزيز بن حمين الحمين، وسأل الله تعالى أن يجعل هذا الدعم في ميزان حسنات الموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي وجميع العاملين في إدارة الأوقاف.


 

مصدر الخبر :
الجزيرة السعودية