"الأوقاف وشؤون القصّر" و"الشؤون الإسلامية" تعززان الشراكة الاستراتيجية بالإمارات
22 يونيو 2010 - 10 رجب 1431 هـ( 968 زيارة ) .


بحثت
مؤسسة الأوقاف وشؤون القُصّر بدبي مع دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري، سبل
تفعيل التعاون المشترك بين الجانبين في مختلف المجالات ذات الصلة، وذلك خلال
الزيارة التي قام بها وفد من الدائرة للمؤسسة.



وبحسب
صحيفة الخليج فقد ترأس وفد الشؤون الإسلامية الدكتور حمد الشيباني، المدير العام
لدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري، واستقبله طيب عبدالرحمن الريس، الأمين
العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القُصّر.



واعتبر
طيب عبدالرحمن الريس، الزيارة خطوة لاستكمال التعاون بين المؤسستين من أجل النهوض
بالأداء الوظيفي، وتطوير العمل وتبادل الخبرات، والاستغلال الأمثل للإمكانات
المتوفرة لدى المؤسسات الأخرى من أجل الاستفادة منها في تطوير وتنمية ورفع مستوى
الأداء.



وأوضح
أن ذلك الجهد يندرج ضمن جهود المؤسسة الهادفة لدعم وتقوية العلاقات مع الدوائر
والمؤسسات الأخرى، بهدف توسعة العلاقات المحلية مع الدوائر والمؤسسات بالدولة.



واتفق
الطرفان على دعم وتعزيز علاقات الشراكة الاستراتيجية القائمة بينهما بشكل فعال،
بما يكفل النهوض بهذه العلاقات وتطويرها بشكل مستمر وإرساء دعائم التعاون المشترك
وإقامة جسور الشراكة بينهما وتعزيزها وتوطيدها.



كما
تم خلال الزيارة الاطلاع على أفكار ومفاهيم جديدة للوقف تتمثل في تغطية مصارف
المساجد التي ليس لها وقف، والبدء بعمل أسواق صغيرة كنموذج يتم من خلاله توفير
عائد مادي لاستغلاله في صيانة الوقف والمساجد.



مصدر الخبر :
الخليج