دبلوماسي اريتري يناشد الهلال الإماراتية إغاثة المتضررين في بلاده
11 اكتوبر 2009 - 22 شوال 1430 هـ( 693 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :تصريحات ولقاءات
الدولة :إريتريا


بحث الأمين نافع يوسف القائم بأعمال سفارة اريتريا لدى أبوظبي، إمكانية مساهمة هيئة الهلال الأحمر الإماراتية، في تنفيذ عدد من البرامج الطبية والتنموية التي تساهم في تحسين حياة الشرائح والفئات الأشد ضعفاً في المناطق الريفية في بلاده إلى جانب تنفيذ برنامج إغاثي عاجل لتوفير المواد الغذائية الأساسية للمساهمة في سد الفجوة الغذائية الناجمة عن غزارة الأمطار التي تعرضت لها اريتريا هذا العام والتي تسببت في إتلاف معظم المحاصيل الزراعية التي يعتمد عليها السكان هناك.


وسلم القائم بالأعمال خلال لقائه الدكتور صالح الطائي نائب الأمين العام لشؤون الإغاثة و المشاريع بالوكالة، رسائل خطية في هذا الصدد من الجهات المختصة في بلاده للمسؤولين في الهيئة، وقال :"إن اريتريا من الدول التي تواجه تحديات إنسانية كبيرة خاصة في المجال الصحي"، معربا عن رغبة بلاده في زيارة فريق الهلال الأحمر لمكافحة العمى إلى اريتريا لتقديم خدماته الطبية والعلاجية للمرضى المعوزين هناك.


ونوه إلى انتشار أمراض العيون في بلاده بصورة كبيرة وسط الضعفاء والمحتاجين الذين لا يقدرون على تكاليف العلاج الباهظة، مؤكداً على أن فريق الهلال الأحمر لمكافحة العمى يحظى بسمعة طيبة محلياً وإقليمياً، ويعتبر من المبادرات الخلاقة التي تؤكد ريادة الهيئة في المجالين الصحي والإنساني.


ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية عن صالح الطائي قوله :"إن ما تضطلع به الهيئة من جهود على الساحة الاريترية هي من صميم واجبها تجاه الشعب الاريتري، إننا لن ندخر وسعا في تعزيز هذه العلاقة الراسخة عبر تنفيذ المزيد من المشاريع التي تساند الضعفاء وتعمل على رفع المعاناة عن كاهلهم".


وأكد الطائي أن برامج الهيئة في اريتريا تجد اهتماماً كبيراً وتحظى بعناية فائقة من الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتية، نسبة للظروف الصعبة التي يعيشها المتأثرون من الكوارث هناك.

مصدر الخبر :
وام