"الندوة العالمية"توزع الحجاب الشرعي على النساء في غينيا كوناكري
29 اغسطس 2009 - 8 رمضان 1430 هـ( 765 زيارة ) .

 


 


وزعت الندوة العالمية للشباب الإسلامي يوم الجمعة الماضي الموافق لـ 30 شعبان 1430هـ كميات من الحجاب الشرعي على النساء في جمهورية غينيا كوناكري بغرب أفريقيا شمل (104) فتاة وذلك لتشجيعهن على الإحتشام والتمسك بالخلق الإسلامي القويم في مظهرهن وسلوكهن.


وقدم مدير مكتب الندوة في غينيا كوناكري الأستاذ إبراهيم بانين جالو كلمة موجزة نوه فيها بأهمية التزام المرأة بالزي الشرعي، وضرورة المحافظة عليه لأنه جزء من دينها وعقيدتها.


ويتكون الحجاب من غطاء للرأس وجلباب وقد صاحب توزيعه برنامج دعوي تضمن محاضرات عن الحجاب وأهميته في ستر المرأة المسلمة، كما تم توزيع مطويات دعوية وكتيبات تثقيفية مفيدة للفتاة المسلمة.


الجدير بالذكر أن الندوة العالمية للشباب الإسلامي استحدثت برنامج توزيع الحجاب الشرعي جنباً إلى جنب البرامج الدعوية الأخرى المساندة التي تقوم بتنفيذها بعد أن لاحظت أن عدم ارتداء الحجاب في أوساط الشابات المسلمات في كثير من المجتمعات الإسلامية مرده إلى العادة والجهل بأمور الدين ونقص التوعية الموجهة للنساء فيما يتعلق بالحشمة وضرورة التمسك باللباس الشرعي المميز للمرأة المسلمة. 


وقد كان لهذا  التوزيع أثر عظيم في نفوس الفتيات كما أن الزي الإسلامي يشهد إقبالاً متزايداً من قبل المسلمات في هذه الدولة الواقعة على الساحل الغربي لأفريقيا كونه أصبح يميز المرأة المسلمة عن غيرها.

مصدر الخبر :
مداد- خاص