"زايد العطاء" تطلق البرنامج الوطني لتطوير مهارات الكوادر المتطوعة
3 اغسطس 2009 - 12 شعبان 1430 هـ( 522 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :التنموي

أطلقت مبادرة "زايد العطاء"، ضمن حملة المليون متطوع، البرنامج الوطني لتطوير مهارات الكوادر المتطوعة "تطوير"، تحت رعاية كريمة من الشيخة فاطمة بنت مبارك ـ رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية ـ، بهدف تدريب وتأهيل المتطوعين من مختلف فئات المجتمع في مجال العمل التطوعي المجتمعي وفق أفضل المعايير العالمية.


ويشرف على البرنامج كبار المتخصصين ورواد العمل التطوعي بالتعاون مع أكاديمية الإمارات للتطوع؛ لإعداد جيل مبدع ومنتج يكون سفيرا للإمارات في التطوع المجتمعي محلياً وعالمياً.


ويحتوي برنامج "تطوير" على عدد من الدورات التدريبية التخصصية التي تهدف إلى تأهيل العاملين في القطاع التطوعي من أفراد متطوعين وموظفين في مؤسسات حكومية تعمل في المجال التطوعي والمجتمعي والخيري، ضمن منهج موحد ومعتمد ومتنوع في مواضيع متعددة تغطي مختلف الحاجات الفعلية للمشتغلين بالعمل التطوعي في المجالات الصحية والتعليمية والبيئية والثقافية والعمل الإنساني.


ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية عن الدكتور عادل الشامري ـ الرئيس التنفيذي لمبادرة زايد العطاء ـ تأكيده على أهمية البرامج التدريبية في مجال التطوع المجتمعي، مشيراً إلى أن المبادرة تأتي انسجاماً مع رؤية الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ـ ولي عهد أبوظبي ـ بأهمية ترسيخ ثقافة العطاء والعمل التطوعي، وترجمة حقيقية لتوجيهات الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ـ ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتية ـ بتفعيل الشراكة المجتمعية لتعزيز مفهوم المسؤولية الاجتماعية بين المؤسسات الحكومية والخاصة وغير الربحية.


وأشاد الشامري بالشراكة الاستراتيجية بين المؤسسات الحكومية والخاصة وغير الربحية للعمل كفريق لتفعيل العمل التطوعي ومفهوم المسؤولية الاجتماعية للمؤسسات، مثمنا جهود أكاديمية الإمارات للتطوع المجتمعي التابعة للمؤسسة الوطنية للتدريب، وغرفة تجارة وصناعة أبوظبي، ومجموعة الإمارات للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات.


وقال :"إن البرنامج الوطني لتطوير مهارات الكوادر التطوعية يعد المبادرة الثانية لحملة المليون متطوع والذي دشن رسميا في أبوظبي لاستقطاب مليون متطوع وتمكينهم للعمل في خدمة المجتمع"، مشيراً إلى أنه سيتم تدشين 20 مبادرة مبتكرة في العمل التطوعي.

مصدر الخبر :
وام