افتتاح فعاليات الملتقى العالمي الثاني للتوحد في أبوظبي
30 أبريل 2009 - 5 جمادى الأول 1430 هـ( 313 زيارة ) .


افتتحت فعاليات الملتقى العالمي الثاني للتوحد تحت شعار (التوحد .. نحو رؤية متكاملة للتعليم والتأهيل والدمج) أمس الثلاثاء، الذي تنظمه مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة وشؤون القُصّر، تحت رعاية الشيخة شمسه بنت حمدان آل نهيان الرئيس الفخري لمركز أبوظبي للتوحد.


ويتضمن الملتقى الذي يستمر ثلاثة أيام بنادي ضباط القوات المسلحة بأبوظبي عددا من الفعاليات المتعلقة بتعليم وتأهيل ودمج أطفال التوحد.


وأكدت الشيخة شمسه بنت حمدان آل نهيان أن الملتقى العالمي الثاني لأطفال التوحد يأتي تباعاً للنجاحات التي جرى تحقيقها في هذا المجال، معربة عن أملها في أن تتواصل هذه النجاحات التي اكتست ثوب العالمية منذ ظهورها الأول لتكون بمثابة المنارة التي أضاءت هذا الدرب المظلم الذي نسعى وبكل ما أوتينا من قوه أن نبقيه منيراً.


ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية عن الشيخة شمسه قولها :"إن هذا التجمع العالمي الذي يتم فيه تبادل الخبرات وعرض التجارب المثمرة وطرح ومناقشة المواضيع المختلفة بشكل موضوعي وعلمي يثري خبرات وتجارب أولياء الأمور إضافة إلى العاملين في هذا المجال ليدعم تطور الخدمات وأساليب الرعاية والتأهيل لأطفال التوحد"، مؤكدة أن هذا هو الهدف السامي للملتقى الذي يتم العمل لتحقيقه.

مصدر الخبر :
وام