حملة خادم الحرمين تقدم مساعدات إنسانية لغزة بـ 76 مليون ريال
26 مارس 2009 - 29 ربيع الأول 1430 هـ( 370 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :الإغاثي

تنفيذا للتوجيهات السامية الكريمة، وفي إطار تعاون حملة خادم الحرمين الشريفين لإغاثة الشعب الفلسطيني بغزة مع الهيئات والمنظمات الدولية العاملة في فلسطين لتقديم برامجها الإغاثية العاجلة في قطاع غزة، فقد وجّه صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز ـ وزير الداخلية، المشرف العام على حملة خادم الحرمين الشريفين لإغاثة الشعب الفلسطيني بغزة ـ باعتماد وتنفيذ عدد من المشروعات الإنسانية للمتضررين في قطاع غزة مع منظمات الأمم المتحدة الإنسانية بتكلفة تجاوزت 76 مليون ريال.


 


     وتنفيذًا للتوجيهين الكريمين قام معالي مستشار سمو وزير الداخلية، رئيس حملة خادم الحرمين الشريفين لإغاثة الشعب الفلسطيني بغزة ـ الدكتور ساعد العرابي الحارثي ـ أمس في بيروت، بتوقيع أربع اتفاقيات تعاون تشمل اتفاقية تعاون مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (الهابيتات) لبناء مئة وحدة سكنية متكاملة الخدمات في قطاع غزة، بتكلفة مقدارها ثمانية وعشرون مليونا وخمسائة ألف ريال، واتفاقية تعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لبناء مئة وحدة سكنية في قطاع غزة متكاملة الخدمات، بتكلفة تبلغ ثمانية وعشرين مليونا وخمسمائة ألف ريال. كما تشمل اتفاقية تعاون مع برنامح الأغذية العالمي لتنفيذ برنامج المساعدات الغذائية الطاريء، بمبلغ خمسة عشر مليون ريال، واتفاقية تعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي للمرأة (اليونيفيم) لتنفيذ مشروع إنشاء وتجهيز وتفعيل ثمانية مراكز نسوية ريفية في قطاع غزة والضفة الغربية بفلسطين، شاملة أعمال البنى التحتية والأثاث والمعدات، إضافة إلى تكاليف التدريب، بمبلغ أربعة ملايين وسبعمائة وأربعة وسبعين ألفاً وخمسمائة ريال.


    وبهذه المناسبة أعلن المبعوث الخاص للأمين العام للشؤون الإنسانية ـ السفير عبد العزيز الركبان ـ حصول المملكة العربية السعودية على المركز الأول في سجل المساعدات الإنسانية المقدمة للدول المتضررة. وأوضح معالي مستشار سمو وزير الداخلية، رئيس حملة خادم الحرمين الشريفين لإغاثة الشعب الفلسطيني بغزة ـ الدكتور سعد العرابي الحارثي ـ أن ما تقدمه حملة خادم الحرمين الشريفين لإغاثة الشعب الفلسطيني بغزة من برامج إغاثية ومشروعات إنسانية منذ بدء أعمالها إبان العدوان الإسرائيلي على القطاع يأتي استمرارا للجهود الإنسانية لمملكة العطاء، وتنفيذا للأوامر السامية الكريمة. وأضاف: "نشهد اليوم اعتماد صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز ـ وزير الداخلية، المشرف العام على حملة خادم الحرمين الشريفين لإغاثة الشعب الفلسطيني بغزة ـ توقيع عدد من البرامج الإغاثية العاجلة والمشروعات الإنسانية بالتعاون مع المنظمات الدولية الفاعلة داخل قطاع غزة، بتكلفة بلغت (20.473.200) دولار". ورأى أن هذه الخطوة تأتي استكمالا للبرامج الإغاثية التي تنفذها حملة خادم الحرمين الشريفين لإغاثة الشعب الفلسطيني بغزة.

مصدر الخبر :
المدينة