مركز الملك سلمان يوقع برنامجًا تنفيذيًّا مشتركًا لبناء قدرات مفوضية العون الإنساني في السودان
9 أبريل 2021 - 27 شعبان 1442 هـ( 115 زيارة ) .

 

 

وقع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية ومفوضية العون الإنساني في السودان على البرنامج التنفيذي المشترك لبناء قدرات المفوضية، بحضور وزير التنمية الاجتماعية السوداني أحمد آدم بخيت وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى السودان علي بن حسن جعفر.
 
وثمن الوزير بخيت خلال كلمة له عقب التوقيع وقوف المملكة حكومةً وشعباً مع السودان في جميع الأزمات، مؤكداً أهمية الاتفاقية في هذا التوقيت لرفع كفاءة مفوضية العون الإنساني لتصبح في مصاف المفوضيات الدولية والإقليمية.
 
 
من جانبه أوضح سفير خادم الحرمين الشريفين لدى السودان علي بن حسن جعفر، أن الاتفاق يأتي إنفاذًا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - حفظه الله - لدعم العمل الإنساني والوقوف إلى جانب السودان لتجاوز المرحلة الراهنة، مشيراً إلى أن الاتفاقية ستسهم في دعم قدرات المفوضية وتسهيل عملها.
 
وأكد رغبة البلدين في تطوير التعاون في مجالات العمل الاجتماعي، كاشفاً عن مشروع للتعاون بين وزارتي التنمية الاجتماعية في البلدين والإعداد للتوقيع على بروتوكولات للتعاون خلال الفترة القادمة.
 
من جهته أشاد مدير الإدارة العامة للسلام والشؤون الإنسانية بوزارة الخارجية السودانية السفير حسن حامد حسن بالدور الإنساني الكبير الذي تقوم به المملكة العربية السعودية في توفير العون وتقديم المساعدة وتخفيف المعاناة الإنسانية لكثير من الشعوب والمجتمعات والإسهام في دعم جهود التنمية في العالم.
 
وأعرب عن تقدير وزارة الخارجية السودانية لما يقوم به المركز من أنشطة إنسانية وجهود إغاثية، مؤكداً أن مركز الملك سلمان للإغاثة الشريك الأول الذي يمد يد العون للشعب السوداني خلال الكوارث والمحن.
 
وثمن لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين توجيهاتهما الكريمة بالوقوف مع الشعب السوداني في كل أزماته.
 
وأكد أن البروتوكول الذي جرى توقيعه سيساعد على تعزيز القدرات في حالات الطوارئ، كما سيحقق التحول إلى النظام اللاورقي وسيشكل نقلة في العمل الإنساني بالسودان.
مصدر الخبر :
صحيفة سبق