عمان.. ليلى النجار: العمل الاجتماعي يتطلب التنظيم وتكاتف جميع مؤسسات المجتمع
23 فبراير 2021 - 11 رجب 1442 هـ( 26 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :تصريحات ولقاءات
الدولة :سلطنة عمان

 

أكدت معالي ليلى بنت أحمد النجار وزيرة التنمية الاجتماعية على أن العمل الاجتماعي هو عمل تكاملي يتم بتكاتف جميع مؤسسات المجتمع الحكومية والأهلية ومؤسسات القطاع الخاص، كما أكدت معاليها على أهمية تنظيم العمل الاجتماعي في الولايات بإدارة لجنة التنمية الاجتماعية، إلى جانب أهمية توسع جمعيات المرأة العمانية في مجالات عملها وبرامجها الموجهة للمجتمع، كونها مساندة لجهود وزارة التنمية الاجتماعية في التوعية وتثقيف المجتمع بمختلف القضايا الاجتماعية، وذلك ضمن الزيارة الاستطلاعية التي قامت بها وزيرة التنمية الاجتماعية أمس للمديرية العامة للتنمية الاجتماعية بمحافظة الداخلية والدوائر التابعة لها، حيث زارت معاليها دائرة التنمية الاجتماعية في كل من إزكي ونزوى وبهلا، حيث التقت بالموظفين واطلعت على سير العمل في مختلف الأقسام وناقشت التحديات التي تواجه الموظفين، وكذلك قامت معالي وزيرة التنمية الاجتماعية بزيارة مراكز الوفاء لتأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة في كل من إزكي ونزوى وبهلا، واستمعت في تلك المراكز إلى شرح مفصل حول الخدمات التأهيلية التي تقدمها المراكز لأشخاص ذوي الإعاقة، كما ناقشت التحديات التي تواجهها المراكز، مؤكدة على أهمية الشراكة مع مؤسسات القطاع الخاص لدعم هذه الفئة من المجتمع وإقامة مشاريع ذات استمرارية مالية تسهم في دعم المراكز والمساهمة في تطوير الخدمات التأهيلية المقدمة للملتحقين بها. كما التقت معالي الوزيرة خلال الزيارة بسعادة الشيخ هلال بن سعيد بن حمدان الحجري محافظ الداخلية، تم خلا اللقاء مناقشة أوجه التعاون بين الوزارة ومكتب المحافظ والتحديات التي تواجهها لجان التنمية الاجتماعية وجمعيات المرأة العمانية بالمحافظة، وقد أكد سعادة الشيخ على أهمية العمل المشترك والمنسجم بين مختلف مؤسسات الدولة، وأهمية تشجيع وتسهيل أعمال لجان التنمية الاجتماعية والجمعيات المختلفة للتشجيع على الاستمرارية والعطاء. إلى جانب ذلك التقت معالي ليلى النجار برئيسات وعضوات جمعيات المرأة العمانية بمحافظة الداخلية، وتم خلال اللقاء مناقشة التحديات والصعوبات التي تواجه عمل الجمعيات، وأكدت معاليها على أهمية دور جمعيات المرأة العمانية في تنمية المجتمع وهو دور مساند للوزارة، كما أكدت على ضرورة تطوير البرامج والخدمات التي تقدمها الجمعيات للمجتمع، ومساندة الأسر المنتجة وإيجاد منافذ تسويق لها.
 
 
 
مصدر الخبر :
جريدة عمان