انطلاق أول ملتقى بالمدينة لاصلاح وتأهيل السجناء
14 فبراير 2021 - 2 رجب 1442 هـ( 92 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > المسجنون وأسرهم
الدولة :المملكة العربية السعودية > المدينة المنورة

 

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة، دشّن وكيل إمارة المنطقة وهيب بن محمد السهلي أعمال الملتقى التعريفي، الذي نظمته جمعية رعاية السجناء وأسرهم «رحمة» بالمدينة المنورة، وذلك عن بُعد عبر منصة «زوم» و»يوتيوب».
 
وقدم رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور سند الشاماني خلال الملتقى شرحًا لأهداف وأعمال الجمعية وإسهاماتها المجتمعية كونها أول جمعية مُتخصصة بهذا الشأن على مستوى المملكة وتُعنى بإصلاح السجناء ومساعدة أسرهم من خلال العديد من البرامج النوعيّة المتخصصة، منوهًا بدعم وتوجيهات سمو أمير منطقة المدينة المنورة وسمو نائبه لأعمال ونشاطات وأهداف الجمعية.
 
من جهته أشاد وكيل إمارة منطقة المدينة المنورة برسالة وأهداف جمعية رعاية السجناء وأسرهم بالمنطقة، وقال: «أتشرف أن أنقل لكم تحيات صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة الذي شرفني بتكليفه لي بحضور هذا الملتقى الذي يُنظم برعايته الكريمة، مؤكدًا أن الملتقى التعريفي بالجمعية التي تُعد الأولى من نوعها على مستوى الوطن يعكس أهمية الدور الكبير الذي يلعبه القطاع غير الربحي من خلال استمرار المبادرات النوعية لخدمة الوطن والمواطن.
 
وأشار السهلي إلى أن الجمعية اتخذت شعارًا رائعًا في كلمة «رحمة» الذي ينطلق من رؤيتها بالوصول إلى الريادة في إصلاح السجناء ومساعدة أسرهم وتعزيز رسالتها لمساعدة السجين وأسرته ماديًا ومعنويًا وإصلاح السجين بالتوعية والتثقيف ليعود عضوًا نافعًا في مجتمعه.
 
عقب ذلك شاهد الجميع عرضًا مرئيًا عن جمعية «رحمة» التي تهدف لرعاية السجين وأسرته ومواساتهم بتوفير العناية الكاملة لهم ومساعدتهم لتخطي هذه المرحلة من خلال تقديم الدعم المادي والعيني والمعنوي والنفسي والثقافي وعمل الشراكات المجتمعية لتأهيلهم وتخفيف الآثار السلبية عنهم.
 
 
مصدر الخبر :
جريدة المدينة