18.700 وحدة دم وفرتها جمعية الإمارات للسرطان عام 2020
3 يناير 2021 - 19 جمادى الأول 1442 هـ( 53 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الصحية > الرعاية الصحية
الدولة :الإمارات > دبي

 

وفرت جمعية الإمارات للسرطان خلال العام المنصرم، نحو 18700 وحدة دم بالتزامن مع جائحة "كورونا" بالتنسيق مع بنك الدم الاقليمي، وبالتعاون مع مجالس الأحياء بأبوظبي والعين، وتقديم دعم مادي بلغ 322300 درهم، استفاد منها 88  مريضاً من مختلف الأعمار، توزعت بين دعم مباشر ودعم من صندوق الجمعية في مستشفى توام ومدينة خليفة الطبية.
جاء ذلك خلال خلال الملتقى السنوي الرابع للجمعية الذي أقيم عبر تطبيق برنامج "زوم" بمشاركة الشيخ الدكتور سالم محمد بن ركاض، رئيس مجلس الإدارة، والدكتورة موزة العامري، عضو المجلس الوطني، ومحمد خميس الكعبي، المدير العام للجمعية، والمحامي عبدالله الكعبي، نائب رئيس الجمعية، وأعضاء مجلس الإدارة، وعدد من الشخصيات والمسؤولين والأطباء وممثلي الجهات الحكومية والخاصة والجمعيات الخيرية والصحية.
 واستعرض الملتقى إنجازات الجمعية خلال 2020 وأضاء على دورها في الدعم والرعاية وتنظيم المبادرات والفعاليات والمحاضرات التي تعزز روح التكافل الإنساني والاجتماعي، وترسخ مفاهيم قيم العطاء والتسامح لزرع الأمل في نفوس مرضى السرطان وتقديم الدعم النفسي والمادي والمعنوي لهم.
وأكد الشيخ الدكتور سالم بن ركاض، الحرص على تقديم الدعم المادي والمعنوي للمرضى وذويهم والتخفيف من آلامهم، وتوفير الخدمات الصحية للمعوزين منهم ومتابعة أحوالهم السكنية والمعيشية بوجه عام.
فيما استعرض الكعبي إنجازات الجمعية خلال العام الماضي خاصة مبادرة افتتاح فرع جديد في أبوظبي، والحالات والفعاليات والخدمات الانسانية والخيرية التي قامت بها الجمعية في ظل جائحة كوفيد 19. وأشار إلى أن الحالات المرضية التي تعاملت معها وصلت إلى 88 حالة من مختلف الأعمار.
 
 
مصدر الخبر :
جريدة الخليج