الكويت.. إحياء التراث الإسلامي تطلق حملة وفزعة خيرية لتوفير كسوة الشتاء لـ (500) أسرة محتاجة داخل الكويت.
25 نوفمبر 2020 - 10 ربيع الثاني 1442 هـ( 51 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > الفقراء والمساكين
الدولة :الكويت

 

تطرح جمعية إحياء التراث الإٍسلامي يوم غد الجمعة حملة جديدة وفزعة خيرية باسم (صدقة السر)، يتم من خلالها توفير كسوة الشتاء لـ (500) أسرة محتاجة داخل الكويت من خلال إعطاء كوبون مشتريات لكل أسرة بقيمة (30) د.ك لتشتري لأبنائها ما يحتاجونه من ملابس.
 
كما تهدف إلى توزيع كسوة الشتاء على (1000) عامل فقير، حيث تبلغ قيمة حقيبة الكسوة للعامل الواحد (5) د.ك، وفي حال اكتمال مبلغ المرحلة الأولى سوف يتم فتح مرحلة ثانية يتم من خلالها توفير الكسوة لـ (500) أسرة إضافية.
 
وقد تميزت حملة صدقة السر التي أطلقتها جمعية إحياء التراث الإسلامي هذا العام بالتركيز على المشاريع الخيرية داخل الكويت، والتي كان من آخرها حملة لمساعدة (333) طفلاً من أبناء الأسر ضعفاء الدخل في داخل الكويت ضمن مشروع إعانة (الأسر المتعففة) ، وكانت المساعدة عبارة عن توفير حقيبة دراسية ومستلزمات شخصية بقيمة (30) د.ك، هذا وقد سبق طرح عدة مشاريع موجهة لفئات معينه داخل الكويت مثل مشروع ( أم الأيتام ) لكفالة الأرامل وانتهى بكفالة (88) أرملة وأسرتها داخل الكويت، كذلك مشروع مساعدة مرضى غسيل الكلي داخل الكويت، ومشروع ثالث تم تخصيصه لسداد الإيجارات المتأخرة للمعسرين من المحتاجين في الكويت، حيث تم اعتماد مائة أسره لسداد الإيجارات عنها ولمدة ستة أشهر.
 
وقد دعت الجمعية إلى الاستمرار بتلك الفزعة الخيرية الكويتية التي تنادى اليها أهل الخير في الكويت من خلال جمعية إحياء التراث الإسلامي، والتي حققت نجاحا ملحوظاً مع استمرار الإقبال عليها والتفاعل معها قال رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " أَحَبُّ النَّاسِ إِلَى اللَّهِ أَنْفَعُهُمْ لِلنَّاسِ، وَأَحَبُّ الأَعْمَالِ إِلَى اللَّهِ سُرُورٌ تُدْخِلُهُ عَلَى مُسْلِمٍ ...".
 
 
 
مصدر الخبر :
مداد - الكويت