الكويت.. «النجاة الخيرية»: نحرص على تنمية الأوقاف واستدامة مواردها انطلاقاً من أهدافنا الإستراتيجية
4 نوفمبر 2020 - 18 ربيع الأول 1442 هـ( 117 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الإقتصادية > اقتصاديات الأوقاف
الدولة :الكويت

 

في اطار سعيها الحثيث نحو تنمية الأوقاف الخيرية واستثمارها الأمثل، تسعى جمعية النجاة الخيرية إلى تحقيق استدامة الموارد من خلال هذه الأوقاف. وفي هذا الصدد، أعرب مدير ادارة الوقف والاستثمار في «النجاة» فيصل الشراح عن بالغ اهتمام الادارة بهذا الشأن، والذي يأتي انطلاقا في مقدمة أهداف الجمعية الاستراتيجية والذي ينص على حفظ وتنمية واستدامة الموارد المالية، مؤكدا أن الجمعية في رسالتها تسعى إلى تحقيق الاستدامة في المجالات الإنسانية والتنموية والتعليمية من خلال برامج ومشاريع وشراكات استراتيجية وكفاءات بشرية متخصصة في المجالات الإنسانية والخيرية والتنموية والتعليمية.
 
وأوضح الشراح أن الوقف من أروع صور الإنفاق في سبيل الله تعالى، وهو صورة من صور الصدقة الجارية، حين يحبس المسلم مالا أو عقارا ما على منافع المسلمين، فالوقف حبس الأصل وتسييل المنفعة، وللواقف أن يحدد المنفعة ويضع شروطه، مبينا أن كثيرا من مظاهر الحضارة الإسلامية العريقة قامت بسبب الأوقاف، في مجالات متعددة، منها في الشأن الصحي، أو العلمي، أو الزراعي، أو الاقتصادي، أو مساعدة الفقراء والمساكين والأرامل والأيتام والمرضى والعجزة والمسنين والمعاقين. حيث تنوع المسلمون في مسالك الوقف، حتى تشعبت في مناحي الحياة كلها، ولهذا تولي «النجاة» اهتماما كبيرا بالمشاريع الوقفية، وتحرص على رعاية الأوقاف واستثمارها وصرف ريعها وفق شروط الوقفين والضوابط الشرعية.
 
وكشف الشراح عن وجود أوقاف خيرية متنوعة في كل أوجه البر بالنجاة منها ما يدخل في حفر الآبار، الإغاثة العامة، بناء المساجد، إفطار الصائم، وقفية كهاتين لرعاية الأيتام، طالب العلم، ووقف إبصار لعمليات العيون، الأضاحي، ورعاية الأسر المتعففة، وآيات لخدمة كتاب الله، وأوقاف التعريف بالإسلام. ويمكن دعم أوقاف النجاة من خلال الموقع الالكتروني (@alnajatorg) أو زيارة مقر الجمعية، كما يمكن الاتصال 1800082 لأي استفسار.
 
 
مصدر الخبر :
جريدة الأنباء