الكويت.. البنك الكويتي للطعام والإغاثة يطلق حملة «إعانة المحتاج»
22 سبتمبر 2020 - 5 صفر 1442 هـ( 29 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > المسؤولية الإجتماعية
الدولة :الكويت > الكويت

 

أطلق البنك الكويتي للطعام والإغاثة حملة خيرية إنسانية جديدة تحت شعار «إعانة المحتاج» لمساعدة اكثر من 6 آلاف فرد من المحتاجين والمتعففين داخل الكويت وتوفير احتياجاتهم المعيشية الضرورية وتوفير متطلباتهم الطبية.
 
وقال نائب رئيس مجلس إدارة البنك الكويتي للطعام والإغاثة مشعل الأنصاري إن حملة «إعانة المحتاج» تلامس حاجة الفقراء والمحتاجين في داخل الكويت، وأولها مساعدة الأسر المحتاجة وإطعام الطعام وتوفير جميع المتطلبات الضرورية للمعيشة، وأخيرا نشر ثقافة التكاتف بين أفراد المجتمع لسد احتياجات المتعففين وغير القادرين على تلبية احتياجاتهم اليومية.
 
وأضاف الأنصاري أن الحملة تأتي استجابة لعدد من التقارير والمناشدات وطلب كثير من المتبرعين خصوصا بعد النجاح الذي حققته المشاريع الأخيرة لبنك الكويتي للطعام وخصوصا الحملات الخيرية التي غطت جميع مناطق ومحافظات الكويت واستفاد منها الآلاف من المتعففين والمتضررين خلال الفترة الماضية وذلك من بداية الجائحة، والتي حقق خلالها بنك الطعام الكثير من الإنجازات داخل الكويت من تلبية احتياجات الفقراء والمحتاجين، وقد لاقت جميعها إشادة كبيرة من دعاة الخير بالكويت، حيث رحبوا بالمشاريع الخيرية واعتبروها أفكارا سديدة في التعاون على البر والتقوى وزيادة أعمال الخير، وتأتي انطلاقا من الاستشعار بالمسؤولية الاجتماعية تجاه الكويت ومد يد العون للأسر المحتاجة والمتعففة، مبينا أن بنك الطعام يبذل جهودا متنوعة لتلبية احتياجات المحتاجين والمتعففين سواء عن طريق توزيع الوجبات أوالسلال الغذائية أو توفير الاحتياجات الطبية وأدوات النظافة والمعقمات وغيرها من الاحتياجات الضرورية وذلك في أماكن تواجد المحتاجين.
 
وأثنى على المجتمع الكويتي الذي يمتاز بحبه للخير ومساعدة الأسر المحتاجة والمتعففين، مبينا أن مشاريع بنك الطعام تنفذ ضمن خطة منظمة بالتعاون مع مختلف الجهات الحكومية والقطاع الخاص. ودعا الأنصاري القطاع الخاص وأهل الخير في الكويت وأصحاب الأيادي البيضاء إلى التبرع والمساعدة والدعم لتلبية مختلف احتياجات المتعففين في جميع أنحاء البلاد.
 
وأكد ان الكويت جسدت نموذجا متميزا للعمل الإنساني الخيري، إذ لم تتوان في تلبية نداء الواجب الإنساني، وبدا ذلك في المبادرات الخيرية المتنوعة كتوزيع السلال الغذائية على متضرري فيروس كورونا وتوزيع الوجبات الغذائية على العمال في مناطق سكنهم، لتستكمل سلسلة الأعمال الخيرية التي بدأتها منذ عدة أعوام، مبينا أن البنك يعمل على توفير سبل الراحة لجميع المتبرعين والحريصين على دفع الزكاة والصدقات بشكل يلائم جميع الاشتراطات الصحية التي وضعتها أجهزة الدولة، وذلك من خلال الوصول السهل لدفع الزكاة والصدقات والتي تعتبر من أحدث الطرق المستخدمة عالميا لتحصيل أموال العمل الخيري.
 
مصدر الخبر :
جريدة الأنباء