الإمارات.. وزارة تنمية المجتمع توسّع رقعة العطاء بمبادرات نوعية
3 يونيو 2020 - 11 شوال 1441 هـ( 35 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > المسؤولية الإجتماعية
الدولة :الإمارات > دبي

 

نفذت وزارة تنمية المجتمع مجموعة من المبادرات النوعية والفعاليات المجتمعية على مستوى إمارات الدولة خلال شهر رمضان المبارك، تعميماً للخير والعطاء لدى جميع فئات المجتمع، واستمراراً لنهجها في التفاعل مع المجتمع وتلمس احتياجاته، والتي جسدت استراتيجية الوزارة ممثلة بمراكز التنمية الاجتماعية في إطار المسؤولية المجتمعية الرامية إلى تعزيز روابط التراحم والتكافل بين أفراد المجتمع، وحرصت الوزارة على تحقيق مزيد من النجاح بتوسعة رقعة العطاء من حيث المستفيدين، وتحديداً في هذا الوقت وهذه الظروف الاستثنائية في ظل أزمة فيروس كورونا المستجد.
 
تكثيف
 
وأكدت حصة تهلك الوكيل المساعد لشؤون التنمية الاجتماعية بوزارة تنمية المجتمع، حرص الوزارة على تكثيف جهودها خلال شهر رمضان المبارك، لما يجسّده الشهر الفضيل من قيم التراحم والتكافل، مشيرة إلى البناء على ما تم إنجازه خلال السنوات الماضية بعزيمة لمنجزات جديدة.
 
وقالت حصة تهلك: إن الوزارة تواصل مبادراتها ومشاريعها النوعية التي تصب بشكل أساسي في خدمة كافة شرائح المجتمع، مرتكزة على المشاركة والتعاون مع كافة الجهات والمؤسسات في الدولة، لافتة إلى أن مبادرات هذا العام اتسمت بكونها تحمل سمة التشاركية، إذ ساهم في تنفيذها مجموعة من المتطوعين من مختلف الشرائح والأعمار، علاوة على وجود مبادرات إضافية كمبادرة «وقاية» لتوزيع معدات ومعقمات بالتعاون مع «أدنوك»، ومبادرات فرعية متعددة تم العمل عليها جميعها وفقاً للتدابير والإجراءات الاحترازية المتبعة.
 
مصدر الخبر :
جريدة البيان