الإمارات.. 15 فرصة تطوعية تطرحها «اجتماعية الشارقة»
30 مايو 2020 - 7 شوال 1441 هـ( 47 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > التطوع
الدولة :الإمارات > الشارقة

 

كشفت حصة محمد الحمادي، مدير إدارة التلاحم المجتمعي بدائرة الخدمات الاجتماعية في الشارقة، أن الدائرة طرحت 15 فرصة تطوعية في مختلف المجالات، ضمن فرصها الخاصة بـ «التصدي لجائحة كورونا»، عبر المنصة الإلكترونية للتطوع، التابعة لمركز الشارقة للتطوع، بهدف تمكين أفراد المجتمع من المساهمة في التطوع الفوري وقت الأزمات والطوارئ، وتعزيز ثقافة العمل التطوعي لدى المجتمع، حفاظاً على صحته وسلامته، مشيرة إلى أن مركز الشارقة للتطوع، استقطب 1585 متطوعاً للتصدي للجائحة، منهم 125 متطوعاً مارسوا نشاطهم التطوعي لدى 7 جهات، حصدوا خلالها 6430 ساعة تطوعية.
 
وقالت الحمادي: إن إطلاق الفرص التطوعية في دائرة الخدمات الاجتماعية، يتم بالتنسيق مع اللجنة العليا للتطوع بإمارة الشارقة، والمكلفة بقرار من المجلس التنفيذي، بهدف تنظيم التطوع في إمارة الشارقة، خلال انتشار جائحة فيروس «كورونا» المستجد، حيث تختص اللجنة بوضع المعايير والضوابط المتعلقة بتطوع موظفي حكومة الشارقة، إلى جانب تنظيم وتنسيق إطلاق المبادرات التطوعية الخاصة بمكافحة انتشار «كورونا» بالإمارة، فضلاً عن التنسيق مع الجهات المختصة لإطلاق المبادرات التطوعية المتاحة، من خلال مركز الشارقة للتطوع، التابع لدائرة الخدمات الاجتماعية.
 
دعم
 
وأضافت أن الفرص التطوعية التي تم إطلاقها عبر المنصة الإلكترونية، تستهدف دعم الإجراءات الحكومية الاحترازية، والمساهمة في تنفيذ الأعمال الإدارية المساندة والداعمة، والقيام بالمهام الإرشادية، لتوجيه الجمهور باتباع التعليمات والإرشادات الوقائية، لدى القطاع الصحي والشرطي والخدمي ومراكز التسوق، مبينة أنه تم تسجل نحو 1585 متطوعاً من مختلف فئات المجتمع، منذ الإعلان عن الفرص التطوعية في مارس الماضي وحتى الآن، فيما استهل 125 متطوعاً نشاطهم التطوعي لدى 7 جهات، حصدوا خلالها 6430 ساعة تطوعية.
 
وعي
 
وقالت الحمادي: إن هذا العدد من المتطوعين الذين سجلوا في مختلف البرامج التطوعية، يعكس مستوى الوعي المجتمعي بأهمية العمل التطوعي في هذه الظروف، ونسعى بذلك إلى استقطاب المزيد من الكوادر التطوعية، في ظل ما نواجهه من تحديات غير مسبوقة، تقع على عاتق كل منا، سواء كنا مؤسسات أو أفراداً، مسؤولية أداء واجبنا الوطني تجاه أزمة تفشي جائحة فيروس «كورونا» المستجد، والعمل معاً على تعزيز الجهود الرامية إلى محاربة الجائحة العالمية، لا سيما أن كافة الأنشطة التطوعية في الدولة، تعمل تحت مظلة الحملة الوطنية «الإمارات تتطوع».
 
تثمين
 
وأشادت الحمادي بتكاتف الجميع خلال هذه الفترة الصحية، مع مختلف البرامج المطروحة، مثمنة دور الشركاء من المؤسسات والجهات وأفراد المجتمع، من المتطوعين الذين لبوا النداء الوطني والأخلاقي والإنساني، ما يعبر عن المسؤولية الاجتماعية، والشراكة البناءة في خدمة المجتمع، داعية كافة أفراد المجتمع، لتسجيل بياناتهم كمتطوعين في المنصة الإلكترونية بصفحة مركز الشارقة للتطوع، إذ يتم الإعلان عن الفرص التطوعية التابعة للدائرة، أو الفرص التطوعية التي يتم طرحها من قبل الشركاء من المؤسسات الحكومية والخاصة، والتي من خلالها يستطيع المتطوعون اختيار الفرصة المناسبة لهم، من خلال الرابط:
مصدر الخبر :
جريدة البيان