الكويت.. بنك الطعام يوزع السلال الغذائية على متضرري «كورونا»
5 أبريل 2020 - 12 شعبان 1441 هـ( 37 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > مجالات اجتماعية أخرى
الدولة :الكويت

 

أعلن البنك الكويتي للطعام والإغاثة ـ الصرح الخيري الأول بالمنطقة - عن توزيع السلال الغذائية بالتعاون مع شركة طلبات دوت كوم، وذلك دون مقابل، مع اتخاذ جميع التدابير الوقائية والاحترازية، وذلك من بداية تعبئة السلال الغذائية حتى تسليمها للاسر المتعففة والمحتاجة والمتضررة من فيروس كورونا.
 
وصرح البنك الكويتي للطعام في بيان صحافي بأن مساهمة شركة طلبات دوت كوم تأتي في اطار قدرتها على تغطية جميع محافظات ومناطق الكويت من خلال شبكة التوصيل لديها التي تستطيع إيصال المساعدات الغذائية بشكل سريع ووقت محدود، وذلك مراعاة لساعات ما بعد الحظر الجزئي المفروض حاليا لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد- كوفيد19.
 
من جانبه، قال مدير عام البنك سالم الحمر: «إن البنك وضع خطة متكاملة بالتعاون مع شركة طلبات دوت كوم لتوزيع االسلال الغذائية على الأسر المستحقة، مراعية بذلك الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، التي وضعتها وزارة الصحة أثناء عملية الاستقبال والتوزيع على المستحقين».
 
وأضاف سالم الحمر أنه منذ انتشار الفيروس حدثت تغييرات في أنماط الحياة، والمتعلقة بدخول الحجر المنزلي لتظهر حالات التكافل الاجتماعي من خلال توفير المواد الغذائية وتوزيعها على الأسر المحتاجة، مما يساعد في منع تفشي الفيروس.
 
وأشار إلى أن توزيع هذه السلال الغذائية يأتي للتخفيف على الأسر المحتاجة والمتضررة من فيروس كورونا، في حين تضم السلة مختلف احتياجات الأسرة من الأرز والسكر والدقيق وزيوت الطعام، لافتا إلى أهمية وجود الأسر في منازلهم، تطبيقا لجهود الدولة في المكوث بالمنزل.
 
وأكد أن تعاون البنك الكويتي للطعام مع شركة طلبات يأتي من منطلق حرصه على دعم أفراد تلك الأسر المتضررة، والاستمرار في تقديم كل أشكال المساعدات الممكنة لهم، سعيا منها لمساندتهم وإعانتهم على تحمل ظروفهم المعيشية عبر سلسلة من المشاريع والبرامج المختلفة على الساحة المحلية بالتعاون مع كبرى شركات التوصيل في المنطقة والتي لديها اسطول يمكن من خلال تغطية جميع محافظات الكويت.
 
وقال سالم الحمر إن الكويت جسدت نموذجا متميزا للعمل الإنساني الخيري، إذ لم تتوان في تلبية نداء الواجب الإنساني، وبدا ذلك في المبادرات الخيرية المتنوعة كتوزيع السلال الغذائية على متضرري فيروس كورونا وتوزيع الوجبات على قوافل عملية الاجلاء التي تجرى في مطارات الكويت الثلاثة حاليا، وتوزيع الوجبات الغذائية على العمال في مناطق سكنهم، لتستكمل سلسلة الأعمال الخيرية في هذه الأيام الصعبة على الجميع.
 
من ناحية اخرى، عبر المدير التنفيذي في شركة طلبات يزن الشهابي عن فخره في الاشتراك في هذه المبادرة الخيرية، مؤكدا على حرص شركة طلبات على المسؤولية المجتمعية والوطنية ودعم جميع الجهات الحكومية والخيرية في مواجهة والتصدي لفيروس كورونا.
 
مصدر الخبر :
جريدة الكويت