الكويت.. هيئة الشباب تسخر كل إمكاناتها لجهود مكافحة «كورونا» وتجهز مركزاً للتواصل للعمل التطوعي
30 مارس 2020 - 6 شعبان 1441 هـ( 75 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > المسؤولية الإجتماعية
الدولة :الكويت

 

أكد وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري تسخير الهيئة العامة للشباب كل إمكاناتها ومواردها تحت تصرف السلطات الصحية في البلاد لإنجاح جهودها في مكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19).
 
وقال الجبري في تصريح صحافي أمس عقب ترؤسه الاجتماع الأول لمجلس ادارة الهيئة في تشكيله الجديد إن الهيئة جهزت مركزا للتواصل للعمل التطوعي «كول سنتر» لتسهيل عمل اللجنة التنسيقية للعمل التطوعي التي تضم عدة جهات حكومية وأهلية.
 
وبين أن المركز يعمل على تحديد التخصصات والأعمار للمتطوعين من خلال تواصله مع المتطوعين والجهات الراغبة بالاستعانة بخدماتهم لتوزيعهم على الأماكن التي تحتاج جهودهم لدعم عمل هذه الجهات، مشيدا بجهود كل المتطوعين الذين يقومون بدور مهم لمكافحة هذه الجائحة.
 
وذكر أن الهيئة تقوم بحملات إعلامية بمواقع التواصل الاجتماعي، وذلك لتوعية المجتمع الشبابي وحثهم للالتزام بتعليمات الجهات الصحية بالبلاد كما أنها فعّلت أنشطتها وبرامجها عن بعد، إذ عمدت لعمل محاضرات وورش تدريبية بمختلف المجالات الاجتماعية والرياضية والصحية وغيرها بهدف استثمار أوقات فراغ الشباب في أوقات الحظر الجزئي.
 
ولفت الجبري الى سعي الهيئة لتجسيد ما جاء بالنطق السامي لصاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد الذي ركز على تكاتف الجميع لمواجهة هذا الوباء ما يتطلب «فزعة كويتية» عامة واستجابة وطنية شاملة ووعيا كاملا وتعاونا جادا «وهذا ما لمسناه من الجميع».
 
من جانبه، قال المدير العام للهيئة العامة للشباب عبدالرحمن المطيري في تصريح مماثل إن الاجتماع أكد على تطبيق كل الإجراءات الاحترازية التي تصدر من مجلس الوزراء ووزارة الصحة لمكافحة هذا الوباء على العاملين في الهيئة والمتطوعين الذين يعملون بالهيئة لضمان سلامة الجميع.
 
مصدر الخبر :
جريدة الأنباء