الكويت.. «فزعة للكويت» تجمع ملايين الدنانير لتحقيق 3 أهداف منها دعم الجهود الحكومية في مواجهة «كورونا»
29 مارس 2020 - 5 شعبان 1441 هـ( 59 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > المسؤولية الإجتماعية
الدولة :الكويت

 

حققت حملة «#فزعة_للكويت» نجاحا باهرا طوال يوم أمس السبت، والتي شاركت وأشرفت عليها الجمعيات الخيرية والتطوعية تحت سمع وبصر وزارة الشؤون. وقد انهالت تبرعات أهل الكويت للحملة التي استهدفت الأسر المتعففة والعمالة المتضررة إلى جانب دعم جهود الحكومة في مواجهة تداعيات ڤيروس كورونا. 
 
هذا، وحققت الحملة ملايين الدنانير.
 
وقد نظمت الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية أمس السبت حملة «فزعة للكويت» بالتعاون مع 41 جمعية خيرية كويتية لدعم الجهود الحكومية في مواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19)، والتي تمكنت من جمع ملايين الدنانير. في هذا السياق، أعلنت وزير الشؤون الاجتماعية ووزير الدولة لشؤون الاقتصادية مريم العقيل أن انطلاق الحملة يأتي انطلاقا من دور «الشؤون» واستكمالا للجهود الحكومية والأهلية المبذولة للعمل على مكافحة انتشار فيروس كورونا وانطلاقا من أهمية العمل الخيري ودوره الرائد في الكويت، مضيفة أنه يجري حاليا إعطاء الموافقات لمزيد من الجمعيات والمبرات الخيرية الراغبة في الانضمام لهذه الحملة حيث سيتم صرف إيرادات الحملة في ثلاثة مصارف رئيسية هي: الأسر المتعففة، والعمالة المتضررة من الأزمة، ودعم الجهود الحكومية في الجوانب الصحية والإنسانية داخل الكويت، بالإضافة إلى تكاليف مشروع وزارة الداخلية والخاص بإبعاد المخالفين للإقامة والذي ينظمه وينفذه لأول مرة مشكورا اتحاد الجمعيات والمبرات الخيرية استجابة لطلب وزارة الشؤون الاجتماعية.
 
وأضافت العقيل: يتم الجمع وفقا للنظم واللوائح المقررة بوزارة الشؤون الاجتماعية من خلال وسائل الجمع الإلكتروني وذلك عبر رابط رئيسي باسم الحملة يتفرع منه 41 رابطا مستقلا لكل جمعية على حدة يتم الجمع من خلاله بما يضمن عدم تداخل الاموال والاستقلالية المالية لكل جمعية وفقا للرابط المخصص لها بما يضمن إتاحة الفرصة لكل متبرع باختيار الجهة التي يرغب في تحويل أمواله لها ورابط رئيسي ل‍جمعية الإغاثة الكويتية الجهة المعتمدة للمساعدات الخارجية في الكويت في حال عدم تحديد الجمعية المستفيدة إضافة الى وجود رابط خاص للوزارة يمكنها من متابعة عملية جمع التبرعات في جميع تلك الروابط المنشأة لحظيا بما فيها الرابط الرئيسي.
 
وتابعت: إنه وتأكيدا لمبدأ الشفافية وتعزيزا له، وتفعيلا لإرشادات هيئة مكافحة الفساد والجهات الرقابية، فقد تم توجيه ادارة الجمعيات الخيرية والمبرات بالإعلان عن حصيلة التبرعات الخيرية لحملة «فزعة للكويت»، إضافة الى تزويد الوزارة بالتقارير الإدارية والمالية والفواتير لكل جمعية بأوجه الصرف لهذه الحملة، حيث تهدف هذه الخطوة الى تعزيز الثقة بالجمعيات الخيرية والتأكيد على الشفافية في عمليات جمع التبرعات. التي تقوم بها الجمعيات الخيرية داخل الكويت لمكافحة أزمة فيروس كورونا المستجد.
 
وتوجهت بالشكر الى جميع المؤسسات الخيرية المشاركة في الحملة ودورها في دعم المتضررين والمحتاجين داخل الكويت، لافتة الى أن الشعب الكويتي جبل على أعمال الخير ومساعدة المحتاجين سواء في وقت الرخاء أو الأزمات.
 
مصدر الخبر :
جريدة الأنباء