الكويت.. «الهلال الأحمر» يبدأ حملة «ساعد تسعد» لتوزيع المساعدات الغذائية على الأسر المحتاجة في البلاد
26 مارس 2020 - 2 شعبان 1441 هـ( 124 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > المسؤولية الإجتماعية
الدولة :الكويت

 

أعلنت جمعية الهلال الأحمر بدء حملة «ساعد تسعد» المعنية بتوزيع المساعدات الغذائية على الأسر المحتاجة في البلاد المسجلة في كشوفات الجمعية بواقع خمسة آلاف أسرة.
 
وقال رئيس مجلس إدارة الجمعية د ..هلال الساير لـ (كونا) إن الجمعية وضعت خطة متكاملة لتوزيع المساعدات على الأسر المستحقة مراعية بذلك الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19) التي وضعتها وزارة الصحة أثناء عملية الاستقبال والتوزيع على المستحقين.
 
وأضاف الساير أنه منذ انتشار الفيروس حدثت تغييرات في أنماط الحياة والمتعلقة بدخول الحجر المنزلي لتظهر حالات التكافل الاجتماعي من خلال توفير المواد الغذائية وتوزيعها على الأسر المحتاجة مما يساعد في الحيلولة دون تفشي الفيروس.
 
وأوضح أن توزيع هذه المساعدات الغذائية يأتي للتخفيف على الأسر المحتاجة في حين تضم السلة مختلف احتياجات الأسرة من الأرز والسكر والدقيق وزيوت الطعام لافتا إلى أهمية وجود الأسر في منازلهم تطبيقا لجهود الدولة في المكوث بالمنزل.
 
وأكد حرص الجمعية على دعم أفراد تلك الأسر والاستمرار في تقديم كل أشكال المساعدات الممكنة لهم سعيا منها لمساندتهم وإعانتهم على تحمل ظروفهم المعيشية عبر سلسلة من المشاريع والبرامج المختلفة على الساحة المحلية.
 
وذكر الساير أن جمعية الهلال الأحمر الكويتي تولي أهمية كبيرة لتوزيع المساعدات محليا إلى جانب المساعدات الكبيرة التي تقدمها للمحتاجين خارج الكويت على مدار العام.
 
وبين أن الكويت بجميع مؤسساتها قامت بدورها على أكمل وجه للتصدي لهذا الأزمة ويجب على المجتمع المدني والأهلي التعاون مع الدولة وأن يكونوا جنبا إلى جنب للخروج من الأزمة بأقرب وقت ممكن مجددا دعوته للقطاع الخاص ورجال الأعمال إلى التعبير عن تضامنهم الوطني وتكافلهم الاجتماعي في هذه الظروف الصعبة مع شركائهم وإخوانهم في الوطن.
 
من جانبها أكدت مديرة إدارة المساعدات المحلية مريم العدساني لـ (كونا) أهمية التراحم والتكافل اللذين يعتبران من صور المجتمع الكويتي الذي جبل على مد يد العون والمساعدة والإغاثة لكل المحتاجين، مشيرة إلى أن الجمعية لا تدخر جهدا في مساعدة المحتاجين أينما وجدوا.
 
وشكرت العدساني جميع الشركات والمؤسسات العاملة في البلاد كذلك المحسنين من المواطنين والمقيمين الذين بادروا بالتبرع للأسر المحتاجة عن طريق الجمعية مبينة أهمية مواصلة عطائهم لإنجاح برنامج المساعدات المحلية على أكمل وجه.
 
وأشارت إلى أن الكويت جسدت نموذجا متميزا للعمل الإنساني الخيري إذ لم تتوان في تلبية نداء الواجب الإنساني وبدا ذلك في المبادرات الخيرية المتنوعة كتوزيع السلال الغذائية على حراس المدارس في المحافظات الست وتوزيع الوجبات الغذائية على العمال في مناطق سكنهم واليوم تأتي حملة (ساعد تسعد) لتستكمل سلسلة الأعمال الخيرية في هذه الأيام الصعبة على الجميع.
مصدر الخبر :
جريدة الأنباء