عمان.. إعداد متخصصين في التأهيل المهني لذوي الإعاقة الذهنية والتوحد
14 مارس 2020 - 19 رجب 1441 هـ( 119 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > المعاقون
الدولة :سلطنة عمان

 

في برنامج تدريبي تنفذه التنمية الاجتماعية – بدأ البرنامج التدريبي حول (إعداد متخصصين في مجال التأهيل المهني لذوي الإعاقة الذهنية والتوحد) والذي تنظمه وزارة التنمية لاجتماعية على مرحلتين تستهدف من خلاله مجموعة من الموظفين العاملين والفنيين في قطاع الإعاقة.
وخلال افتتاح البرنامج قال حمود بن مرداد الشبيبي مدير عام مساعد المديرية العامة لشؤون الأشخاص ذوي الإعاقة: إنه لا شك من ضرورة الاهتمام بمسألة التأهيل المهني لحالات الأشخاص ذوي الإعاقة حيث من المؤمل أن تشهد هذا العام تطورا ملحوظا في دعم البرامج التدريبية والتأهيلية المقدمة للأشخاص ذوي الإعاقة في مراكز التأهيل التابعة لوزارة التنمية الاجتماعية في مركز التقييم والتأهيل أو في مراكز الوفاء المنتشرة في مختلف محافظات وولايات السلطنة.
وأكد الشبيبي أن هناك عددا كبيرا من أبنائنا لديهم هذه الإعاقات ولا تزال البرامج المقدمة لهم غير موجهة بالطريقة العلمية المناسبة ويعتبر هؤلاء الأشخاص طاقات معطلة ما لم يتم تأهيلهم مهنيا بالشكل المناسب ليمكنهم من العمل المؤسسي أو العمل المهني أو العمل الذاتي.
وعرج بأن هذا البرنامج هو بداية لبرامج أخرى في هذا المجال مؤكدا على ضرورة إكساب المشاركين خبرات ومهارات في كيفية التعامل مع الأشخاص ذوي الإعاقة ونقل هذا البرنامج لغير المشاركين فيه حتى تعم الفائدة لجميع العاملين في قطاع الإعاقة.
من جانبه أشار الدكتور خالد مطحنه -مقدم البرنامج التدريبي- إلى أن البرنامج سيتضمن العديد من الورش العملية والنظرية التي ستقوم بدورها في تطوير المهارات لدى المشاركين ويتناول البرنامج -الذي أقيم بالمديرية العامة للأشخاص ذوي الإعاقة – في يومه الأول الإعاقة الذهنية خصائصها وعلاقتها بالأعمال المهنية، إضافة إلى طيف التوحد خصائصه وعلاقاتها بالأعمال المهنية، بجانب الخرائط الحسية لذوي الإعاقة.
ويعتبر هذا البرنامج امتدادا لبرامج وزارة التنمية لاجتماعية التي تسعى من خلالها إلى تطوير وتنمية المهارات البشرية لديها، كما يهدف هذا البرنامج إلى رفع كفاءة العاملين بمراكز التأهيل الحكومية وهي ركيزة من الركائز الأساسية والتي تعتمد عليها جودة الخدمات التي تقدمها الوزارة لتحقيق المشاركة الفعالة في عملية التنمية المستدامة والتي تسعى السلطنة إلى تحقيقها، وتتنوع الخدمات التي تقدمها الوزارة بالمراكز المتخصصة للأشخاص ذوي الإعاقة طبقا لمؤشرات كثيرة من أهمها المرحلة العمرية التي يمر بها الأشخاص ذوي الإعاقة ولذلك كان من الأهمية رفع كفاءة العاملين في مجال خدمات التأهيل المهني مع حالات ذوي الإعاقة والملتحقين بمراكز الوفاء فوق سن 18 سنة.
يشار إلى أن البرنامج التدريبي في فترته الأولى ينفذ على مدى أسبوعين يتناول خلالها مواضيع وورش نظرية وعملية للمشاركين، على أن تبدأ الفترة الثانية بمشاركة مجموعة أخرى من العاملين والفنيين خلال الفترة من 22 مارس وحتى 2 أبريل 2020.
مصدر الخبر :
جريدة عمان