الإمارات.. 50 خبيراً في المساعدات الإنسانية يبحثون في «ديهاد» تحديات الإغاثة والتطوير
29 فبراير 2020 - 5 رجب 1441 هـ( 125 زيارة ) .
الدولة :الإمارات > دبي

 

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، وبدعم من مجلس دبي لمستقبل العمل الإنساني، تنطلق فعاليات الدورة الـ 17 من مؤتمر ومعرض دبي الدولي للإغاثة والتطوير - ديهاد في الفترة من 10 إلى 12 مارس المقبل في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، فيما يستقطب الحدث هذا العام أكثر من 6,000 زائر ومشارك من أكثر من 84 دولة على مدار 3 أيام.
 
بينما يستضيف المؤتمر أكثر من 50 خبيراً في مجال المساعدات الإنسانية من المنطقة والعالم لمشاركة أفكارهم وخبراتهم حول التحديات الإنسانية الملحة في أفريقيا، كما سيشهد هذا التجمع الإنساني الأبرز 8 جلسات غنية و14 ورشة عمل متخصصة حول الأساليب الجديدة المتبعة في تلبية احتياجات الأفراد الذين يرزحون تحت الظروف الصعبة في القارة الأفريقية.
 
ويقام هذا الحدث الإنساني الهام هذا العام تحت شعار «الإغاثة، أفريقيا محوراً»، ويهدف إلى تسليط الضوء على التحديات التي تواجه الأفراد والمجتمعات في أفريقيا والتطرق إلى احتياجات العاملين في قطاع الإغاثة والتطوير الذين يعانون من ظروف صعبة خلال قيامهم بعملهم في أفريقيا.
 
ويأتي مؤتمر ومعرض «ديهاد» في الوقت الذي تواجه فيه القارة الأفريقية التي يقدر عدد سكانها بحوالي 1.3 مليار شخص في 54 دولة تحديات إنسانية متعددة بين نزاعات وكوارث وهجرة قسرية وأزمات لاجئين ونقص في التغذية وتغير في المناخ ونزوح داخلي، ما يؤثر سلباً على موارد هذه القارة.
 
ومع توقع البعض بأن يصل عدد سكان القارة إلى 2.4 مليار بحلول عام 2050 يهدف مؤتمر ومعرض «ديهاد» إلى تسليط الضوء على أبرز التحديات التي تواجهها القارة السمراء.
مصدر الخبر :
جريدة البيان