الإمارات.. 1.362 مريضاً يعالج في «إرادة» لتأهيل متعاطي المخدرات
27 يناير 2020 - 2 جمادى الثاني 1441 هـ( 91 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الصحية > الإدمان والتدخين
الدولة :الإمارات > دبي

 

اطلع معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، رئيس مجلس مكافحة المخدرات على مستوى الدولة، على دراسة حول أسباب تعاطي المخدرات، أجريت على المرضى المسجلين بمركز إرادة للعلاج والتأهيل، منذ افتتاحه في الأول من يناير 2017م، وحتى نهاية نوفمبر 2019م، وقد بلغ عدد المرضى في الدراسة 1362 مريضاً، تضمنت الدراسة ملخصاً عن دراستين سابقتين أجريتا في دولة الإمارات العربية المتحدة الأولى أجريت سنة 1997م، والثانية أجريت سنة 2017م.
 
جاء ذلك خلال اللقاء الذي جرى بمكتب معاليه، وحضره عبدالله محمد الأنصاري، مدير إدارة الأبحاث المجتمعية والتوعية والعلاقات العامة بمركز إرادة للعلاج والتأهيل في دبي، وعضو اللجنة الوطنية للوقاية من المخدرات، ومحمد عبيد الدلال، رئيس مكتب مدير إدارة الأبحاث المجتمعية والتوعية والعلاقات العامة بالمركز وعضو اللجنة الوطنية للوقاية من المخدرات. وقسمت الدراسة التي أجراها مركز إرادة المرضى حسب العمر والجنس والجنسية ومكان السكن في الإمارات السبع، وقسمت الدراسة المرضى حسب جهة العمل إن وجدت.
 
أسباب
 
كما رصدت الدراسة المتغيرات التي تطرأ على المريض، ومن أهمها تغير نوع المادة، وآخر مادة ظهرت في الفحص المبدئي، وبينت الدراسة أسباب هذه المتغيرات. وتناولت الدراسة الأسباب التي تشجع المريض على التعافي، وحددت نسب محاولات التعافي عند مرضى المركز باعتبارهم العينة محل الدراسة.
 
قضايا ملحّة
 
ولم تهمل الدراسة القضايا الملحة ومن أهمها تعاطي المراهقين، حيث بينت الدراسة بالأرقام أعداد المراهقين الذين وصلوا للمركز وتم تحويلهم، لأن المركز في الوقت الحالي يعالج البالغين ويسعى لتوفير الخدمة للأحداث في المراحل القادمة بتوجيهات القيادة العليا. كما قام الأنصاري بعرض مختصر عن برنامج بعنوان (لقمان.. بالقيم يصان الإنسان) وهو البرنامج التوعوي الذي يعتزم المركز العمل به السنوات القادمة.
 
وعرض الأنصاري التحديات التي تواجه المراهقين من خلال أمثلة واقعية عن القيم الأربع التي يتضمنها البرنامج، ومدى تأثير غيابها على انحراف الأبناء والبنات ودخولهم نفق الإدمان، وما توصلت إليه مبادرة (مسموح) التي أطلقها المركز تزامناً مع عام التسامح، وهي المبادرة التي تُعنى بدمج وتمكين أصحاب الإرادة من المتعافين والراغبين في الاستمرار في التعافي، وركزت المبادرة على الجانب الإعلامي من خلال إطلاق برنامج مسموح الإذاعي في شهر رمضان، والذي تحول إلى برنامج تلفزيوني سوف يعرض على قناة سما دبي، وتضمن العرض صورة وتسجيلات وشركات مع جهات متعددة واتفاقيات ومذكرات تفاهم.
مصدر الخبر :
جريدة البيان