رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي يرفع شكره للقيادة بمناسبة الموافقة على نظام العمل التطوعي
23 يناير 2020 - 28 جمادى الأول 1441 هـ( 57 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :تصريحات ولقاءات
الدولة :المملكة العربية السعودية > الرياض

 

رفع معالي رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي الدكتور محمد بن عبدالله القاسم شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - بمناسبة صدور موافقة مجلس الوزراء على نظام العمل التطوعي والذي يعزز من ثقافة التطوع لدى أفراد المجتمع ويسهم في زيادة أعداد المتطوعين وهو ماتضمنته رؤية المملكة 2030 في الوصول إلى أكثر من مليون متطوع ومتطوعة.
وقال معالي الدكتور القاسم : النظام الجديد للعمل التطوعي يسهم في توحيد جهود العمل التطوعي وينظمها بما يعود على المجتمع بالفائدة من خلال الاستفادة من الخبرات والكوادر البشرية المؤهلة واستثمار أوقاتهم في بناء المجتمع وتماسكه وإعطاء صورة إيجابية عن شباب و بنات المجتمع من خلال الأعمال الإنسانية والتطوعية التي يقومون بها.
وأضاف معالي الدكتور القاسم : النظام الجديد للعمل التطوعي سيسهم كذلك في حفظ حقوق المتطوعين من خلال توفير وسيلة المواصلات والإعاشة لهم خارج المدن التي يعيشون فيها بالإضافة إلى تعويضهم مادياً والتكفل بعلاجهم في حال لاسمح الله لحقت بهم إصابات أثناء عملهم التطوعي، لافتا إلى أن النظان سيحمي المتطوعين والمتطوعات من استغلال الشركات والمنشآت الربحية من جهودهم وهو مايعزز من توجيه العمل التطوعي نحو الأولويات الوطنية والمجتمعية بعيداً عن أي أهداف أو أرباح مادية.
وأشاد معالي الدكتور القاسم بإقرار مجلس الوزراء تشكيل لجنة وطنية للعمل التطوعي تضم كافة القطاعات التي من شأنها تعزيز العمل التطوعي وتطويره وزيادة ثقافة العمل التطوعي لدى أفراد المجتمع ، مؤكدا أن الهيئة بصفتها أحد الأعضاء ستقدم كل الدعم والمساندة وتضع خبرتها في مجال العمل التطوعي لأي جهة ترغب الاستفادة من خبرتها لاسيما وأن الهيئة لديها (14) ألف متطوع ومتطوعة وتسعى لزيادة هذا العدد في السنوات القليلة القادمة، والعمل على تنظيم المبادرات التي تقدمها بما يخدم الخدمة المجتمعية والعمل الإنساني الذي تقوم به الهيئة ،وقال معاليه : الهيئة طوال السنوات العشر الماضية حرصت على نشر ثقافة العمل التطوعي واستقطاب المتطوعين وتأهيلهم بما يتوافق مع طبيعة عملها والاستفادة من المتطوعين في المحافظة على سلامة وصحة أفراد المجتمع من خلال تواجد المتطوعين والمتطوعات في المناسبات الوطنية والمجتمعية والفعاليات بالإضافة إلى مشاركة المتطوعين والمتطوعات في عدد من المبادرات الإنسانية ، وزيارة المرضى والمنومين في المراكز الطبية والمستشفيات بالإضافة إلى تنظيم حملات للتبرع بالدم.
مصدر الخبر :
واس