سمو أمير الشرقية يكرم الفائزين بجائزة اتحاد الملاك ويسلم 20 وحدة سكنية
20 يناير 2020 - 25 جمادى الأول 1441 هـ( 145 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > مجالات اجتماعية أخرى
الدولة :المملكة العربية السعودية > الدمام

 

أكد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية رئيس اللجنة التنفيذية للإسكان التنموي بالمنطقة ، أن خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد -حفظهما الله- حريصان على تنمية وتمكين جميع أبناء المملكة، من خلال برامج طموحة تراعي الاحتياج وتوازن بين التطلعات.
وقال سموه خلال تكريمه الفائزين بجائزة أفضل اتحاد ملاك في المنطقة الشرقية، وتسليمه عدداً من وحدات الإسكان التنموي بحضور معالي وزير الإسكان الأستاذ ماجد بن عبدالله الحقيل، "من اللحظات السعيدة، حينما أرى تسابق الجميعات الخيرية في المنطقة، لتلبية احتياجات مستفيديها، من خلال الشراكة مع برنامج الإسكان التنموي، والفرحة متصلة، لتكريم أفضل اتحادات الملاك في المنطقة جوائزهم، وهذه البرامج وغيرها من المبادرات التي تشكر عليها وزارة الإسكان ممثلةً في معالي وزير الإسكان وزملائه في الوزارة، والتي هي امتداد لجهود وتوجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد -حفظهما الله-".
وأضاف سموه "نسعد بأن تكون اتحادات الملاك مشاركاً نشطاً في تحقيق بيئة إسكانية مميزة، ومساهمتها في تحقيق مفاهيم جودة الحياة، فهذه الاتحادات هي خير عون لوزارة الإسكان لسياسة إدارة الملكية المشتركة، وتمكين ملاك هذه الوحدات من توفير البيئة السكنية التي تلبي تطلعاتهم وتتوافق مع احتياجهم".
وأكد سموه أن هذه المبادرات وغيرها يأتي من حرص القيادة الرشيدة -أعزها الله- لتوفير كل ما من شأنه الارتقاء بجودة الحياة، وتحقيق الحياة الكريمة، وتهيئة بيئة متكاملة من الخدمات، منوها بأن السكن يأتي في مقدمة الأولويات، لما يمثله من أهمية في حياة الناس.
وهنأ سموه الاتحادات الفائزة بجائزة هذا العام، متمنياً لبقية الاتحادات التوفيق، مباركاً للأسر المستفيدة مساكنهم الجديدة، سائلا الله عز وجل أن يبارك فيها ويجعلها منازل مباركة عامرة بأهلها، مشيداً بخطوات الجمعيات الخيرية في المنطقة الشرقية وشركاتها مع برنامج الإسكان التنموي.
من جهته أعرب معالي وزير الإسكان الأستاذ ماجد بن عبدالله الحقيل عن شكره للقيادة الكريمة على الدعم غير المحدود لقطاع الإسكان بما يحقق رفاهية المواطن، مقدماً شكره لسمو أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه على دعمهما المستمر لجهود الوزارة بالمنطقة، وعلى ما يقدمانه من دعم وعناية وتحفيز للأسر المستحقة للإسكان التنموي والجمعيات الشريكة للإسكان التنموي ولأبناء المنطقة من المتطوعين والمتطوعات في برنامج تطوع الإسكان.
وأشار إلى أن الوزارة أخذت على عاتقها مهمة تنظيم القطاع وحماية الحقوق وغيرها وعدته ركيزة أساسية في تنفيذ مشاريعها، وبما فيها برنامج اتحاد الملاك، مشيراً إلى أن "مُلاك" يرتقي بجودة حياة المواطن ويسهم في خلق بيئة سكنية جاذبة ومريحة وآمنة ويعزز ثقافة التعايش المشترك، وينظم العلاقة بين مُلاك الوحدات العقارية ذات الملكية المشتركة.
 
مصدر الخبر :
واس