الكويت.. «الصفا الخيرية» تكفل أكثر من 2000 يتيم و3000 أرملة في قيرغيزيا
8 يناير 2020 - 13 جمادى الأول 1441 هـ( 127 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :تصريحات ولقاءات
الدولة :الكويت

 

أكد رئيس مجلس ادارة جمعية صفا الخيرية والانسانية محمد الشايع ان العمل الخيري متجذر في اهل الكويت منذ القدم، وان المرأة الكويتية اثبتت جدارتها في العمل الخيري والتطوعي.
 
وقال الشايع، في حديثه لـ «الأنباء»، ان جمعية صفا تكفل اكثر من 2000 يتيم و3000 ارملة في قيرغيزيا وانهم يحتاجون الى المساعدة في التعليم والصحة، وتحدث عما تقوم به الجمعية منذ اشهارها، رغم انه يعمل بها منذ 11 عاما بصورة فردية مع عائلته، وتطرق الى الحديث عن عملهم في قيرغيزيا.. فإلى التفاصيل:
 
لماذا اخترتم قيرغيزيا للقيام بالعمل الخيري بها؟
 
٭ قيرغيريا بحاجة إلى المساعدات التنموية، من تعليم وصحة، ورعاية أيتام وأرامل، وقد بدأت العمل فيها بصورة فردية، وبتعاون عائلتي في العمل الخيري فيها، وهذا كان منذ أكثر من (11) سنة، ثم اشهرنا جمعية صفا الخيرية الإنسانية عام 2016م، وتوسعنا بالعمل فيها، والآن عرضنا على اندونيسيا حيث تم بناء مدرستين فيها.
 
ما نوع المساعدات المقدمة لكم من الامانة العامة للأوقاف ومن بيت الزكاة؟
 
٭ تبرعت الأمانة العامة للأوقاف ببناء قرية (أرامل) لعدد (150) بيتا وعملت شبكات مياه، وبناء مدرستين ومستشفى وسيتم افتتاحها شهر أبريل القادم، والمدرسة تخدم ما يقارب (600) طالب على فترتين صباحية ومسائية. كما قام بيت الزكاة بحفر (500) بئر ارتوازية وعمل شبكة كاملة للمياه. فلهما الشكر لتعاونهما والاستجابة لتقديم الخير دائما.
 
لماذا لا تعملون داخل الكويت؟
 
٭ جمعية الصفا عملت داخل الكويت عدة مشاريع وكان من أكبر مشاريعها كفالة الطلبة المتفوقين في الثانوية من فئة اخواننا «البدون» لإلحاقهم بكلية الطب في مصر والأردن وكفالتهم منذ بداية الالتحاق بالجامعة ومن تذاكر سفر وسكن، ودروس تقوية، وجميع المصاريف وقد التحق عدد (42) طالب طب في مصر و(34) آخرون بالاردن من طلبة وطالبات واجمالي العدد (76) وتكلفة هذا المشروع نصف مليون دينار كويتي، بالاضافة الى مشاريع موسمية من افطار صائم وتوزيع السلة الغذائية على الأسر المتعففة عن طريق فرق تطوعية يقومون بها تحت اشراف الجمعية.
 
وكم عدد شبكات المياه التي تم عملها؟
 
٭ تم عمل حوالي (100) شبكة مياه تغذي اكثر من 10 آلاف بيت وذلك في عام 2018، 2019.
 
ما الجهات التي تعملون تحت مظلتها؟
 
٭ وزارة الشؤون ووزارة الخارجية كما تتابع أي عمل نقوم به، وأما المشاريع فأقوم بنفسي بالإشراف المباشر عليها مثل بناء البيوت والمدارس وغيرها، ولدينا مكتب في قيرغيزيا، وعند افتتاح اي مشروع يحضر سفيرنا في كازاخستان طارق الفرح لافتتاح المشروع بنفسه كما يحضر صاحب التبرع وهم الذين يحددون رغبتهم في المشروع ومكانه وايضا يزور معنا المشاريع مسؤولون من الدولة ومحافظون ونواب ووزراء ونقوم نحن بدعوتهم.
 
ما أهم المشاريع التي تركزون عليها؟
 
٭ نركز على التعليم وبناء دور للايتام، ونعلمهم اللغة العربية والانجليزية والثقافة الاسلامية.
 
كم عدد الايتام الذين تكفلهم جمعية صفا؟ وكم عدد الأرامل؟
 
٭ 2000 يتيم تكفلهم دور الايتام وتعلمهم، واكثر من 3000 ارملة ترعاهم الجمعية.
 
ما أبرز المشاريع الاجتماعية والتعليمية لديكم؟
 
٭ بناء المساجد، وبيوت للفقراء وبيوت الارامل ودور الايتام ودور تحفيظ القرآن وبناء المدارس وكفالة الايتام.
 
هل هناك مشاريع صحية؟
 
٭ نعم، هناك خدمات طبية تقدمها جمعية صفا منها بناء مستشفى للسرطان، ومستشفى لعلاج أمراض الدم، ومستشفى للأطفال ومستوصفات طبية، وهناك مرضى يتم تسفيرهم للعلاج الى تركيا والهند.
 
وماذا عن المشاريع الخدمية؟
 
٭ نقوم بحفر الآبار وبناء شبكات المياه ومشروع البقرة الحلوب ومشروع ماكينة الخياطة تقوم الأرملة على العمل عليها وتكسب مما تصنعه بيدها، وأيضا هناك مشغل للخياطة، وتم عمل المخبز الخيري بالإضافة الى تقديم السلة الغذائية وإفطار الصائم، والأضاحي. وكل هذه الأعمال تتم تحت إشراف وزارة الشؤون الخارجية.
 
كم عدد البيوت التي تم توزيعها على الأيتام؟
 
٭ في عام 2018/2019 تم توزيع 350 بيتا عليهم.
 
كيف يتأكد المتبرع ان ما يتبرع به وصل الى المكان الذي يريده؟
 
٭ بأن يأتي المتبرع الى مشروعه ويقوم معنا بافتتاحه مع الجهات المختصة ونحن نتشرف بحضور اي متبرع لكي يرى بنفسه نتاج تبرعه وإحسانه، وهذا هو نهج جمعية صفا الخيرية والذي نمشي عليه.
 
مصدر الخبر :
جريدة الأنباء