الكويت.. السبيعي: تبليغ الدعوة للوافدين العرب والأعاجم واجب شرعي
6 يناير 2020 - 11 جمادى الأول 1441 هـ( 200 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الدينية والدعوية > الدعوة
الدولة :الكويت

 

إن مسؤولية الدعوة إلى الله واجب يقع علينا جميعا وتاج شرف نضعه على رؤوسنا، وكيف لا تكون الدعوة بهذه المكانة وهي مهمة خير خلق الله من الرسل والأنبياء، ولقد امتدح المولى عز وجل القائمين عليها فقال: (ومن أحسن قولا ممن دعا إلى الله وعمل صالحا وقال إنني من المسلمين). ومن هنا، فإن الداعي إلى الله ينبغي أن يكون معطاء لا يعرف اليأس إليه سبيلا محتسبا أجره عند الله.
 
بهذه الكلمات افتتح رئيس مركز الهداية للتعريف بالإسلام في محافظتي الأحمدي ومبارك الكبير بجمعية إحياء التراث الإسلامي عبيد سعود السبيعي تصريحه حول جهود المركز وإنجازاته خلال العام الماضي.
 
وأضاف: إيمانا منا بمسؤولية الدعوة إلى الله تعالى، وبعد مضي أكثر من 16 سنة على انطلاقة مسيرة مركز الهداية للتعريف بالإسلام، حيث إن الوافدين من العرب والأعاجم قدموا إلى بلادنا وكفونا مؤنة السفر إلى بلادهم لدعوتهم، فقد تعين علينا تبليغ الدعوة وبيان الحق لهم، ولا شك أن هذا العمل العظيم يتطلب تضافر جهود العاملين من الدعاة والكفلاء وغيرهم.
 
وعن المسلمين الجدد خلال العام الماضي بين أنه بفضل الله ومنته اعتنق 90 شخصا الإسلام، منهم 28 رجلا و62 امرأة، أغلبهم من الجنسيتين الهندية والفلبينية، والمركز يعلمهم أمور دينهم ويتابعهم باستمرار.
 
وحول رحلات العمرة قال السبيعي: يقوم المركز سنويا بتسيير عدة رحلات عمرة للجاليات بمختلف الجنسيات، ويشرف على كل رحلة دعاة متخصصون لكل جالية، كما يتم شرح مناسك العمرة نظريا وعمليا في لقاء تنويري يخصص له قبل المغادرة، وخلال هذا العام أتم 270 شخصا العمرة.
 
وعن اهتمام المركز بتصحيح العقيدة وتعليم الأمور الدينية للجاليات، قال السبيعي: ان المركز له عدة وسائل لتحقيق هذا الهدف منها إقامة الدروس الشرعية في المساجد ومصليات سكن العمال وسكن الجاليات بلغات مختلفة، ويتم تشجيع الجاليات على الحضور بالهدايا والجوائز، وقد تمت إقامة 650 درسا للجاليات خلال العام الماضي.
 
وأضاف السبيعي: كما يقوم دعاة المركز بزيارة ميدانية للجاليات في أماكن مختلفة مثل:المستشفيات والجمعيات التعاونية والأسواق وسكن العمال وغيرها ليتم توزيع الكتيبات والمطويات والرسائل الدعوية والهدايا عليهم، وقد قام دعاة المركز بـ600 جولة ميدانية في أماكن مختلفة.
 
وعن أنشطة المركز في شهر رمضان، قال السبيعي: للمركز أنشطة متميزة خلال شهر رمضان منها عمل لقاء مفتوح لغير المسلمين مع دعاة المركز ليتعرفوا على الإسلام. ويتواجد الدعاة بلغات الجاليات المختلفة ليرحب بغير المسلم ويشرح له الإسلام بلغته، وفي اللقاء الأخير أشهر 5 أشخاص إسلامهم بفضل الله تعالى.
مصدر الخبر :
جريدة الأنباء