حملة المنتدى الإسلامي الطبية الرابعة لجراحة وقسطرة قلب الأطفال
18 مارس 2013 - 6 جمادى الأول 1434 هـ( 1560 زيارة ) .
مداد - خاص
 
في إطار سعيها لتقديم العون للمرضى والمحتاجين في عدد من الدول اختتمت يوم الخميس 2/5/1434 هـ الموافق 14/3/2013 م, حملة المنتدى الإسلامي الطبية الرابعة لجراحة وقسطرة قلب الأطفال، حيث تمت العمليات بالمستشفى العسكري بالعاصمة اليمنية صنعاء , والتي امتدت لمدة أسبوع بداية من 8-15/3/2013م،  تمت الحملة بالاستعانة بفريق طبي متطوع يتكون من (32) ما بين جراحين واستشاريي قلب وتخدير وعناية مركزة وفنيين وممرضين, بالإضافة الي كامل مستلزماتها العلاجية والدوائية, وكانت المحصلة النهائية للحملة القيام بإجراء (64) عملية جراحية ولله الحمد؛ منها (44) عملية قسطرة قلب, (20) عملية جراحية قلب مفتوح.
 
هذا و تختلف الحالات المرضية التي تم معالجتها في هذه الحملة من حيث التعقيد والتشخيص, فهناك حالات ثقوب بين البطينين وبين الأذينين, وحالات أكثر تعقيداً كرباعيات فرد، والقلب أحادي البطين، وهناك حالات تفوقها تعقيداً مثل الأمراض التي فيها مضاعفات لقلب الأطفال, كارتفاع ضغط الرئتين, أو تشوهات الشريان الأبهر أو الرئوي الشديد, وتم إجراء العمليات الجراحية لهم على أعلى المستويات بفضل الله.
وقد اعتبر الدكتور جميل عطا -رئيس الفريق الطبي في الحملة-أن هذه الحملة من أنجح الحملات التي قام بها المنتدى؛ لتخصص الفريق الطبي المشارك، وجاهزيته لكل ما يحتاجه الأطفال من عمليات  جراحية وقساطر وغيرها, وكان العامل الرئيسي الذي ساعد في هذا النجاح جاهزية مركز القلب بالمستشفى العسكري بكافة الأجهزة الحديثة، وكذلك بكوادره الطبية وفريق التمريض؛ كما تحدث رئيس الفريق الطبي د.جميل عطا لعدد من القنوات العربية والعالمية، في مؤتمر صحفي عن الحملة الطبية الرابعة. 
ومن جهته أكد الشيخ خالد بن عبد الله الفواز -أمين عام المنتدى الإسلامي-على أن للمنتدى عدداً من المشاريع الخيرية والتعليمية والتنموية والصحية وبناء القدرات البشرية في عدد من دول العالم, لكننا نفخر بمثل هذا البرنامج التطوعي والمتخصص في مجال جراحة وقسطرة قلب الأطفال.
 
فمنذ تدشين البرنامج في العاصمة البريطانية لندن بتاريخ 26/4/2011 م -وأطلق عليه اسم "القلوب الصغيرة "-تم القيام بأربع حملات طبية تكللت جميعاً بالنجاح ولله الحمد, ومثل هذا البرنامج يهدف الي مساعدة المرضى والمحتاجين والفقراء, فيقدم لهم العمليات مجاناً، بالإضافة إلي التدريب وتبادل الخبرات والاستفادة من الفرق الطبية المتخصصة.
 
في حين عبر الأستاذ مساعد العجلان -مدير العلاقات العامة بالمنتدى الإسلامي-عن شكره وتقديره للداعمين لمثل هذه الحملات الطبية، كما قدم شكره وتقديره للفريق الطبي المتطوع، والذي كان يعمل خلال فترة الحملة قرابة 10 ساعات يومياً.
 
ومن ناحية أخرى ثمن الجهد الكبير الذي بذله القائمون على مركز القلب بالمستشفى العسكري بصنعاء وعلى رأسهم الدكتور فكري سالم, وكافة الفريق الطبي المساعد في المستشفى من أطباء وفنيين وإداريين وأطقم تمريض.
كما توجه بخالص الشكر والتقدير لوزير الدفاع اليمني الذي قام بتكريم الفريق الطبي في ختام الحملة الطبية، وبتشريف وحضور سعادة سفير خادم الحرمين الشريفين بالجمهورية اليمنية.
 
سائلين المولى عز وجل أن يوفقنا لمثل هذه المشاريع النوعية والتي ترسم الابتسامة لأطفالنا .