مقالات
حوارات
تحقيقات
قراءات علمية
دراسات وأبحاث
هذا المحتوى تحت تصنيف ( صحيفة الشرق القطرية )

6 اغسطس 2015 - 21 شوال 1436 هـ( 12155 زيارة ) .
حلمه الوحيد أن يرى وطنه مزدهراً .. قطع عهدا على نفسه أن يبذل كل ما يملك من أجله وتقديم يد العون لكل محتاج سواءً داخل تخوم قطر أو خارجها. ويضيف معاند انه يتطوع من اجل قطر لا يريد جزاء ولا شكورا هو فقط يريد ان يرى وطنه في أفضل حال. ويؤكد أن التطوع يعيد الإنسان إلى فطرته النقية ويطهر النفس والروح التي باتت تتلوث كل يوم أكثر من سابقه وهذا ما لمسه بالفعل خلال مشاركاته العديدة في أعمال تطوعية مختلفة، ويؤكد انه هو وشباب كثيرون مستعدون لتلبية نداء الوطن منتظرين الفرصة التي نعبر فيها عن عشقنا لتراب هذا الوطن، فكلنا طاقات وكلنا أمل أن نرى غدا أفضل للعالم ولن نرضى إلا ان تكون قطر في المقدمة.
25 يونيو 2015 - 8 رمضان 1436 هـ( 10991 زيارة ) .
التفاعل الإنساني الجميل بلاشك يكون دائما بإشراقة العطاء، وهو يجسد الكثير من المفاهيم الرائعة التي لا تحدها مسافة أو فترة زمنية معينة أو قدرة معينة لمكانة وقيمة هذه التفعيلات التي تكشف لنا من المعادن الأصيلة النابضة لهذه الحقيقة الطيبة التي ترتقي في تنوعها لسمات عطائها من مكان إلى آخر .
25 يونيو 2015 - 8 رمضان 1436 هـ( 1032 زيارة ) .
في العصر الحديث ظهر اهتمام شديد بضبط نظام الوقف من قبل الدولة؛ وذلك نظراً لأهميته ودوره وتنوع خدماته وتأثيره في حركة المجتمع .
25 يونيو 2015 - 8 رمضان 1436 هـ( 11136 زيارة ) .
العمل الخيري لا يعد أمراً مكتسباً خارجاً عن طبيعة الإنسان، وإنما هو أمر يتسق مع فطرته، ويتلاءم مع نوازع الخير فيه.
18 يونيو 2015 - 1 رمضان 1436 هـ( 11224 زيارة ) .
تعتبر الخيام الرمضانية التي تنتشر في كل أرجاء البلاد إحدى علامات التكافل الاجتماعي الواضح وهي لا تقتصر على الدوحة فقط بل تجدها في كل مكان وتمثل جانبا هاما ومنظرا مألوفا طيلة أيام الشهر الكريم.
3 أبريل 2014 - 3 جمادى الثاني 1435 هـ( 719 زيارة ) .
قبل ما يقارب العشرة أعوام، جاءني زميل من زملاء العمل طالباً دعمه مع إدارة الموارد البشرية في الحصول على مساعدة خاصة لتغطية تكاليف تسجيل أحد أبنائه في مركز للتوحد بالأردن. لم يكن لدي آنذاك تفاصيل كثيرة عن مرض التوحد، ولا عن تكاليف المراكز المختصة بالتعامل مع المتوحدين. وكنت أعتقد أن السبب وراء طلب الزميل هو تواضع راتبه كرب أسرة كبيرة، لا يكفي لتحمل تكاليف مدرسة خاصة. مع الأسف، لم يكن جواب إدارة الموارد البشرية مشجعاً لأن هذه التكاليف غير مغطاة في بوليصة التأمين الطبي للموظفين، وليس من سياسة مؤسسة العمل تقديم العون لهذه الحالات.
4 مارس 2014 - 3 جمادى الأول 1435 هـ( 652 زيارة ) .
يُحدثني أحد الاخوة المدربين، أنهُ منح سيارته القديمة " تويوتا كامري 2000" إلى أحد معارفه المحتاجين دون أي مقابل مادي، ودون تطلع لمقابل آخر، يقول: "إنني بعد أن أهديته هذه السيارة كانت لدي دورة تدريبية جماهيرية في التحفيز وتطوير المهارات، بعد انتهائي من الدورة تواصل معي أحد المتدربين يسألني أن كنتُ أرغب في بيع سيارتي الحالية " تويوتا لاندكروزر"، فأجبته:"نعم، أود بيعها" فأجاب إذا أنا المُشتري، فأخبرتهُ لم تسألني عن السعر فأجاب: "بأي سعر كان"، فمنحته سعرا مقاربا جدا للسعر الذي اشتريتُ فيه السيارة رغم استخدامي لها لسنوات، والغريب أنهُ قَبَلْ! اتفقنا على موعد لتسليم المبلغ ومن ثم تحويل السيارة باسمه، كانَ هناكَ على الموعد ينتظرني وفي يده ظرف يشمل المبلغ بالكامل، أخذته منه ومن ثم قلت لهُ لنتوجه للمرور لتحويل السيارة باسمك، فأجاب أنا الآن سأسافر لمدة ثلاثة أيام وحين أعود سوف استلمها منك. بانت على وجهي علامات الاستغراب ولكني قَبلت.
3 فبراير 2014 - 3 ربيع الثاني 1435 هـ( 656 زيارة ) .
شعور لا يوصف، تجده وقد غمرك كاملاً، حين تجد نفسك وقد أسرعت في تقديم الخير، مهما يكن نوعه، قولاً كان أو عملاً طيباً. وما ذاك الشعور الذي يسري بالنفس بعد عمل الخير إلا لأنه توافق مع فطرتك الطيبة المحبة للخير، وما التغيير الذي يطرأ على تلك النفس إلا بسبب بيئة شحيحة بخيلة أو شر محيط يمنع المسارعة بالخيرات. في الحديث، نجد سيد الأولين والآخرين يحثنا على المسارعة إلى فعل الخيرات، قبل أن تشغلنا شواغل الدنيا: "بادروا بالأعمال، فتناً كقطع الليل المظلم، يصبح الرجل فيها مؤمناً، ويمسي كافراً، أو يمسي مؤمناً ويصبح كافراً، يبيع دينه بعـرض من الدنيا".
3 فبراير 2014 - 3 ربيع الثاني 1435 هـ( 652 زيارة ) .
تلعب "مؤسساتنا الخيرية" في قطر دوراً في غاية الأهمية و"الإنسانية" لا يقتصر على الداخل فقط، بل امتد إلى خارج البلاد، وأصبح لـ "مؤسساتنا" دور ملموس على المستوى الدولي والعالمي، حيث مشاريعها العملاقة وحملاتها المستمرة، تلك الحملات التي تستهدف جمع التبرعات من أصحاب الأيادي البيضاء في قطر، لتقديم المساعدات للدول المنكوبة بمختلف بلدان العالم الإسلامي و"الإنساني" في كل الأوقات، وقد تركزت اهتمامات "مؤسساتنا" على كافة أنواع المساعدات الإنسانية لكل من يحتاج إليها فى بلدان العالم المختلفة، "مشاريع إنسانية" عملاقة، وبناء مساجد ومدارس و"مبان سكنية" وحفر آبار وغيرها من الأعمال الخيرية التي تتوافق مع "شريعتنا الإسلامية"، وقد اقتربت مساعدات المؤسسات الخيرية القطرية التي تم تقديمها في السنوات الأخيرة للبلدان المنكوبة وغيرها، اقتربت هذه المساعدات من "مليارات" الريالات أو مئات الملايين على أقل تقدير.
2 فبراير 2014 - 2 ربيع الثاني 1435 هـ( 591 زيارة ) .
تطور مفهوم المسؤولية الاجتماعية في شركات النفط والغاز، والبتروكيماويات الخليجية وفق أربع مراحل هي: أولا- البيئة والتنمية في قطاعات النفط والغاز كانت شركات النفط والغاز الخليجية، من أوائل القطاعات في المنطقة التي عملت على تحقيق توازن بين التنمية والضوابط البيئية وفق القواعد التالية: 1- أن تراعي إمكانات وقدرات البيئة احتياجات التنمية، وعدم الإضرار بها، إضافة إلى مراعاة استمرارية البيئة على تلبية احتياجات الأجيال القادمة، وهو ما جاء في مفهوم التنمية المستدامة، وهي التنمية التي تلبي احتياجات الحاضر دون المساومة على قدرة الأجيال المقبلة في تلبية حاجاتهم. 2- تقوم الشركات بتقييم ومراجعة علاقة الإنسان بالبيئة والمفاهيم الأساسية للمشكلات التي أفرزتها تلك العلاقة. 3- تبني منهجيات تقييم الأثر البيئي للمشروعات ذات الصلة بقطاعات النفط والغاز.
21 يناير 2014 - 20 ربيع الأول 1435 هـ( 576 زيارة ) .
التمسك بكل تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف وما يحمله بين طيات ثوبه الفضفاض يحافظ على كرامة النفس البشرية ويضمن لها الستر من كل ما يمكن أن يُعريها، ويتسبب لها بكثير من الإهانة التي يضيق معها القلب فيفقد راحته، وبما أن الإسلام قد وُجد؛ ليحافظ على هذه النفس التي ستعمر الأرض وإن كانت كممر سيأخذنا وفي نهاية المطاف إلى دار الخلود، فلقد جاء بكل ما يترجم لنا معنى (الإنسانية الحقيقية)، التي تضيع ملامحها هنا وهناك، ولا تدرك ذاتها إلا من خلال هذا الدين العظيم بكل ما فيه، مما يعني أنك وإن كنت مسلماً وبحق فإنك أكثر إدراكاً لكل ما تحتاجه الإنسانية وما تنادي به، وهو ما يمكن أن يُبلَغ بالتعرف عليه أكثر؛ للتعريف به أكثر وأكثر، ومن ثم ترجمته خير ترجمة للآخرين، ولاشك أنه الدور الذي يجدر بنا كمسلمين القيام به وبكل ما نملك من جهد ووقت، وبعزم يفرضه علينا الهدف الذي نسعى إلى تحقيقه، وبدوري كـ (سفيرة للزكاة) وضمن المهام التي كُلفت بها وعلى نطاق واسع يبدأ بكلمة ونأمل أن ينتهي بأكثر من ذلك، فلقد فكرت كما فكر زملائي بطبيعة ما يمكن أن نقدمه؛ كي نخدم هذا الركن الثالث الذي يعتمده الإسلام وغيره من الأركان، ووجدت أن الأمر لا يخرج عن إطار التذكير بهذا الركن وفوائده العظيمة التي ستحافظ على توازن جسد (المجتمع المسلم) فلا يعاني من الأمراض الاجتماعية التي قد تنخره ما لم تتم معالجته بشكل سليم، يضمن له سلامته وسلامة من فيه، ممن لابد وأن تنتشر بينهم معاني البذل والعطاء، فإن أعطى هذا وأخذ ذاك، سلم هذا وذاك أيضاً، ولأصبحت الحياة تنعم بخير كثير سيقطع الطريق على الأحقاد القلبية التي يمكن أن تتفاقم؛ لتلتهم أمن وأمان المجتمع. إن إدراك المسلم لقيمة هذا الركن الثالث، وما سينجم عن محافظته عليه من آثار إيجابية ستعود بنفعها عليه وعلى غيره حاجة لابد وأن نلبيها؛ لأنها ستسهم بتقليص الكثير من المسافات التي يجدر بكل مسؤول قطعها فقط من أجل بسط راحة يده؛ لتقديم ما فيها من نصائح تُحببنا بهذا الركن وتحمل صبغة الترغيب لا الترهيب، وهي تلك التي ستتكاتف مع رغبة المسلم بالبذل؛ ليعطي دون أن يستثقل ما يفعله، بل بكل حب يجعله يفعل ما يقوم به بسعادة متناهية لكل ما فيه من بهجة تُنير القلب وتُنعشه.
20 يناير 2014 - 19 ربيع الأول 1435 هـ( 832 زيارة ) .
فريضة إلهية ومؤسسة كبيرة وعظيمة وتكامل في منظومتها بأصنافها الثمانية التي ذكرها القرآن الكريم، وما جاء في السنة النبوية المطهرة من توجيه وإرشاد وحث عليها، والزكاة بركة في العمر والمال والأهل والأولاد وفي حركة التجارة لمن يمارسها، بل هي بركة في حياتنا العامة.
15 يناير 2014 - 14 ربيع الأول 1435 هـ( 664 زيارة ) .
هناك من يعاني من العجز أو الإعاقة أو الشلل سواء كان كلياً أو جزئياً، وفي كل الأحول يظل الشخص معاقاً يحتاج إلى مساعدة ويندرج تحت مسمى ذوي الاحتياجات الخاصة، بمعنى آخر أنه يحتاج إلى عناية خاصة من الشخص السليم، الأمر الذي يُشعِر البعض من المعاقين بالإثم والخجل لكونهم غير مكتملين بدنياً أو عقلياً أو اجتماعياً، في المقابل نجد من بين المعاقين الموهوبين والمتفوقين الذين يتميزون بمقدرات ثقافية وعلمية واجتماعية لا يستطيع أن يصل إليها الأصحاء، وهذه آية من آيات الله في عباده حيث لم يحرم شخصا من شيء إلا وفتح عليه باباً آخر من أبواب الإبداع والتفوق، فبعضهم يتميز بمهارات وذكاء في الأدب والفن، والبعض الآخر نجده يتميز بأنشطة مختلفة كالرياضة العقلية كالشطرنج فيبدع فيها، وآخرون يتميزون بالرسم والتفكير وسرعة البديهة، فمن بينهم المهنيون والمبدعون وحفظة القرآن الكريم، ولكن للأسف بعضنا من الأصحاء لا يتعاون معهم ويضايقهم حتى في مواقف سياراتهم برغم وجود مواقف مخصصة لهم وعليها علامات تخصيص الموقف، فكيف لنا أن نستولي على مواقفهم الخاصة بهم ونوقف سياراتنا في أماكنهم؟ صحيح قد يكون الموقف خاليا من سيارة، ولكن كيف نضمن أنه سوف يظل خالياً باستمرار؟
8 يناير 2014 - 7 ربيع الأول 1435 هـ( 601 زيارة ) .
بمقال اليوم سأتحدث عن مشروع متميز من نوعه تقوم به مؤسسة الشيخ ثاني بن عبد الله للخدمات الإنسانية "راف" وذلك من منطلق مسؤوليتها الاجتماعية والحرص على خدمة المجتمع، وسعياً لتحقيق أعلى مراتب التكافل من خلال استهداف أغلى فئة وهي الشباب وبناء أهم لبنة وهي الأسرة المتماسكة المبنية على أسس سليمة وصحيحة ويهدف مشروع (اعفاف 5) لتزويج الشباب والشابات من أبناء قطر من خلال توفير الدعم المادي والمعنوي لبناء أسر مستقرة، ولنشر ثقافة تيسير الزواج ومقاومة العادات السلبية بالمجتمع القطري وتذليل الصعاب التي تعترض طريق الشباب غير القادرين على الزواج، حيث بالآونة الأخيرة تحول حلم الزواج لدى الشباب في قطر إلى قائمة من الهموم التي تؤرقهم، خاصة لدى الأشخاص من ذوي الدخل المحدود الذين تحول ظروفهم المادية مع مجاراة مظاهر البذخ في الأعراس والرغبة في التقليد تحملهم مالا طاقة لهم به.
14 ديسمبر 2013 - 11 صفر 1435 هـ( 590 زيارة ) .
لم تخرج كثير من الجمعيات العلمية في السعودية عبثاً أو لمجرد المفاخرة بالعدد الكمي على حساب الكيفي، بل جاءت لحاجة ملحة لدراسة الاحتياج والتطوير والتأهيل والقيام بالدراسات العلمية والبحثية التي تسعى للرقي في المجال.
26 نوفمبر 2013 - 23 محرم 1435 هـ( 586 زيارة ) .
قبل أيام قليلة نظمت عدة مؤسسات خيرية قطرية "يوم التضامن"، وذلك لجمع التبرعات من المحسنين والمتبرعين لصالح الشعبين "الفلبيني والصومالي" ودعم المنكوبين الذين تعرضوا للإعصار "هايان" الذي ضرب عدة دول وكانت الدولتان أكثرها تضرراً، وقد تمكنت المؤسسات الخيرية المشاركة فى الحملة "الإنسانية" من جمع عشرات الملايين فى يوم التضامن، الثلاثاء الماضي، وقد شهد هذا اليوم إعلان بعض المشاركين عن تنظيم يوم للتبرع فى مؤسساتهم تضامناً مع الدول المنكوبة التي تضررت بشكل كبير.
26 اكتوبر 2013 - 21 ذو الحجة 1434 هـ( 682 زيارة ) .
شيباننا وعجايزنا اهل قطر الطيبون، المنتفعون براتب الضمان الاجتماعي (الشؤون)؛ الله (يواليهم العافية)، يحز في نفوسنا ان رواتبهم ما تزال على حالها منذ سنوات رغم ارتفاع الاسعار وازدياد اعباء المعيشة بدرجة ترهق ميزانية الموظفين مع زيادة رواتبهم فكيف يكون الوضع مع آبائنا وامهاتنا واخوتنا الكبار وهم يرون من حولهم يستفيد من زيادة الرواتب وتحسين الاوضاع بينما يحرمون منها، وهم يتذكرون انهم ربوا وتعبوا حتى ننعم بحياة كريمة؟.
26 اكتوبر 2013 - 21 ذو الحجة 1434 هـ( 642 زيارة ) .
أنفقت الدولة وما برحت تنفق على أن تكون مؤسسة حمد الطبية معلما طبيا يشار إلى أعماله ونظامه بالبنان الأمر الذي يجعل المتطببين يسعون إلى هذه المؤسسة طلبا للشفاء بعد الله، ليس على المستوى الداخلي وإنما على مستوى العالم العربي ولدينا الإمكانات التي تجعل مؤسساتنا الطبية أفضل المؤسسات.
9 اكتوبر 2013 - 4 ذو الحجة 1434 هـ( 484 زيارة ) .
رغم التطور الذي حصل في العقود الثلاثة الأخيرة على مستوى منظمات المجتمع المدني والمؤسسات الخيرية والإنسانية في العالمين العربي والإسلامي، كماً ونوعا، إلا أن الملاحظ هو وجود قصور واضح لجهة وجود الهيئات التي من شأنها أن تقدم الدعم الفني والخدمات الأساسية لتطوير الأهداف الإستراتيجية وأدائها وخدماتها بصفة عامة من جهة، أو تسهم في مجالات غرس قيم العمل التطوعي ونشر ثقافته بصفة عامة في المجتمع، وتأصيل أدبياته، من جهة أخرى، حيث ثمة تقصير من قبل هذه المنظمات والهيئات للقيام بأعباء هذه المهمة الأصيلة، رغم انعكاساتها الكبيرة في تحقيق الخيرّية لدى الأفراد والمجتمعات.
8 اكتوبر 2013 - 3 ذو الحجة 1434 هـ( 478 زيارة ) .
تم الاحتفال الأسابيع الماضية باليوم العالمى لكبار السن، بالمؤسسة القطرية لرعاية المسنين وأقيمت العديد من البرامج الترفيهية والتوعوية، من الجانب الدينى والثقافى والطبى والاجتماعى وكان لها أثر فعال ومتنوع بين فئات المجتمع المتعددة، وذلك لحرص الجهات المعنية للاحتفال بهذا اليوم وتكريم كبار السن ونشر الوعى الشامل لكل الفئات من كبار السن والقائمين على خدمتهم سواء بالمنزل أو خارجه، وقد يعتبر الاحتفال باليوم العالمى للمسنين يوما مثل باقى الأيام من احتفالات أخرى كالاحتفال باليوم الرياضى على سبيل المثال، فنجد كل جهات الدوله تحتفل بهذا اليوم ويتحول المجتمع بأكمله من وزارات ومؤسسات حكومية وخاصة إلى شعلة من الطاقة الايجابية الرياضية، وتقدم منذ بداية اليوم إلى آخره فقرات رياضية ووجبات صحية ويشارك فيها كل فئات وشرائح المجتمع وعلى رأسهم كافة كبار المسؤولين بالدولة، ولكن السؤال الذى يطرح نفسه علينا إذا كانت لدينا العديد من الاحتفالات العربية والدولية والعالمية بفئة من فئات المجتمع كيوم الأم ويوم التمريض واليوم الرياضى وغيرها من الأيام وتكون كل هذه الاحتفالات بهذا الشكل الرائع والجميل وبتفاعل المجتمع، فلماذا لا تكون باقي الأيام بنفس الهمة والعطاء والفعاليات التى تخصص لها كل الجهات المعنية ميزانية كبرى تكريما واحتفالا بهذه الايام؟
هذا المحتوى تحت تصنيف ( صحيفة الشرق القطرية )

هذا المحتوى تحت تصنيف ( صحيفة الشرق القطرية )

هذا المحتوى تحت تصنيف ( صحيفة الشرق القطرية )

هذا المحتوى تحت تصنيف ( صحيفة الشرق القطرية )