مساعدات خادم الحرمين تجلب "الدفء" والغذاء للمشمولين بالجمعيات الخيرية
1 يناير 1970 - 23 شوال 1389 هـ( 399 زيارة ) .

رفع عدد من ذوي الأسر المحتاجة شكرهم لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز بما امر به حفظه الله من توزيع المساعدات لسد احتياج المواطنين المسجلين بالجمعيات الخيرية في جميع مناطق المملكة وقالوا: ان هذه المكرمة الغالية جاءت في وقتها اثر موجة البرد القارصة التي تمر بها المملكة وقد عبر المواطنون المشمولون بهذه المكرمة عن خالص دعائهم لخادم الحرمين مؤكدين ان هذا ليس بغريب على ملك الإنسانية صاحب الأيادي البيضاء متمنين له دوام الصحة والعافية.

"الرياض" استطلعت عددا من آراء المشمولين بهذه المكرمة كما التقت بمدير فرع جمعية البر بحي معكال والشميسي الاستاذ سعد بن ابراهيم الداود وقال: ان هذه اللفتة الكريمة من خادم الحرمين الشريفين لمساعدة هذه الأسر المحتاجة من خلال البطانيات والدفايات والمواد الغذائية وقال: ان هذه المساعدات تم توزيعها على فترتين على المسجلين بالجمعية واضاف الداود ان هذه سنة حسنة سنها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله حيث شملت المحتاجين في جميع مناطق المملكة واستفادت منها الأسر الفقيرة وهذا ليس بغريب على ملك الإنسانية حفظه الله.


أما المواطن صالح بن عبدالله فقال: ان هذه المكرمة التي أمر بها خادم الحرمين الشريفين كفتنا سر البرد القارص وخففت عنا وادخلت علينا السرور ونسأل الله ان يجعل ذلك في موازين والدنا وملكنا خادم الحرمين الشريفين رجل العدل والوفاء والإنسانية.

 

وقال عبدالله حسن عيد وهو يلهج بالدعاء لخادم الحرمين الشريفين ولم يتمالك دموعه قائلا ادام الله لنا قائدنا الملك عبدالله كم نحن سعداء ونحن نستلم هذه المساعدات التي تمثلت في المواد الغذائية والبطانيات والدفايات حيث ساعدتنا وحمتنا من برودة الجو القارصة التي تمر بها مناطق المملكة وتمنى من الله ان يطيل عمر خادم الحرمين وولي عهده الأمين على ما يبذلونه من جهود لخدمة المواطن السعودي في جميع مناطق المملكة والسعي لراحته التامة وهذا طريق سار عليه ملكنا حفظه الله اقتداء باخوانه الأمراء حفظهم الله.


وقال عبده فقيهي انني أب لخمسة عشر شخصا وظروفي لا يعلمها الا الله وكم فرحنا بهذه المكرمة الملكية التي اسعدتنا واسعدت ابنائي وهم يستلمون عددا من البطانيات والدفايات وهذا من خير الله ثم من كرم ملكنا (ابومتعب) حفظه الله اسأل الله ان يمد في عمره ويجعله ذخرا للاسلام والمسلمين وان يحفظه من كل مكروه ويبسط له في رزقه وقال: ان هذه المكرمة خففت علينا من برودة الجو الذي نمر به.

كما رفع عدد من المواطنين أكف الضراعة بالدعاء لخادم الحرمين على ما يقوم به من مساعدات للفقراء والمحتاجين