رسالة إلى وزير الشؤون الاجتماعية
23 يونيو 2014 - 25 شعبان 1435 هـ( 1884 زيارة ) .

نشيد بالتطورات بجهاز المؤسسة العامة للتأمينات والضمان الاجتماعي ونشكرهم بذلك، ولكن لأجل اكتمال المنظومة نرفع لكم بعض الملاحظات التي نأمل أن تلقى اهتماما من قبلكم فنحن جميعا نعمل لأجل الارتقاء بالخدمات لرد جزء من جميل الوطن علينا..

أتمنى من الوزير حث وزارة الشئون الاجتماعية أن تتجه نحو التسجيل الإلكتروني للمستفيدين أسوة بباقي أجهزة الدولة الحكومية ففيها تختصر الأوقات وفيها تقل الازدحامات، وفيها يكون العمل بطريقة سهلة ومريحة من ناحية التسجيل والمتابعة والنتيجة والربط الالكتروني باجهزة الدولة مع إدارة الأحوال المدنية مثلاً ليرتاح المستفيد بدلاً من ذهاب المواطن لإدارة الأحوال المدنية لأجل استخراج برنت أو شهادة توضح مهنة المستفيد الحالية يكتفى فقط بعملية الربط حتى لا يتكبد المستفيد مشقة ووقتاً طويلاً يخوض وسط الزحام غير المبرر.

كما أتمنى الإسراع في تسليم المواطن المساعدة المالية المقطوعة السنوية، وأن يتم إيداع المبلغ في حسابه على الأقل في حدود عشرة أيام وليس خمسة شهور..! فما أصعب لحظات الانتظار حينما يخلف وراءه ديونا ومشاكل مادية لتلك الاسرة المحتاجة.

وأطالب بزيادتها لتكون محل رضى المستفيد خاصة ونحن نعيش في ظل ظروف اقتصادية صعبة جداً، وإن يواكب حجم وتطلعات التغييرات الكبيرة التي يقوم بها قائدنا خادم الحرمين الشريفين - أطال الله بعمره وحفظه للإسلام والمسلمين لأجل رفعة الوطن والمواطن.

ولا يفوتني أن أشكر الأب الحاني مليكنا عبدالله بن عبدالعزيز على المكرمة الملكية بصرف مليار وأربعمائة واثنين مليون للمشمولين بالضمان لأصحاب المعاشات الشهرية، ونتمنى من معالي وزير الشؤون الاجتماعية أن تشمل تلك الإعانة الملكية الكريمة أصحاب الإعانة المقطوعة السنوية.

وفي ظل بقاء الأوضاع على ماهي عليه أقترح أن يتم تحويل الإعانة السنوية المقطوعة إلى شهرية حسب البيانات المسجلة لديكم وعلى أقل تقدير يتم صرف خمسة آلاف ريال شهرياً للمستفيد وعائلته لتكون خير معين بعد الله تعالى.

أخيراً.. احفظوا كرامة المواطن العفيف المتعفف عن مد أيديه للناس. قال تعالى لِلْفُقَرَاء الَّذِينَ أُحصِرُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ لاَ يَسْتَطِيعُونَ ضَرْبًا فِي الأَرْضِ يَحْسَبُهُمُ الْجَاهِلُ أَغْنِيَاء مِنَ التَّعَفُّفِ تَعْرِفُهُم بِسِيمَاهُمْ لاَ يَسْأَلُونَ النَّاسَ إِلْحَافًا وَمَا تُنفِقُواْ مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللّهَ بِهِ عَلِيمٌ (273) سورة البقرة.