الجيش الباكستاني يشكر فريق الإمارات الإغاثي لجهوده في مساعدة منكوبي الفيضانات
8 اكتوبر 2011 - 10 ذو القعدة 1432 هـ( 350 زيارة ) .

أعرب المسؤول عن الفريق العسكري المشرف على شؤون الاغاثة في اقليم السند الباكستاني المقدم محمد أمين عن شكره لفريق الاغاثة الاماراتي لجهوده في انقاذ اَلاف الأسر المنكوبة و ايجاد اماكن لايوائها في عدة مواقع جافة واَمنة بالمحافظات التي لاتزال مغمورة بالمياه الراكدة وتوفير المواد الغذائية.


وقال المسؤول العسكري ان مبادرة الامارات لتقديم المساعدات الانسانية العاجلة ساهمت بشكل ملحوظ في تخفيف معاناة المنكوبين معربا عن بالغ شكره وامتنانه للمبادرة الانسانية لقيادة الامارات.


وقام فريق الاغاثة الاماراتي وفريق الجيش الباكستاني في محافظة مير بور خاص بعمليات اغاثية مشتركة وذلك بنصب 500 خيمة في مخيم الاغاثة الاماراتي بالقرب من المخيم العسكري الذي يتكون من 100 خيمة.


وثمن أعضاء الفريق الاماراتي في تصريحات لوكالة أنباء الامارات تعاون الفريق العسكري الباكستاني لتحديد وتسوية مواقع مخيمات الامارات ونصب الخيام ونقل الاسر المنكوبة اليها موضحين أنه تم أيضا توزيع الطرود الغذائية على النازحين المقيمين في المخيمات التي تحتوي على كميات متنوعة من الغأذية كالطحين والأرز والسكر والشاي والعدس والملح والصابون والناموسيات الواقية من الحشرات . . فيما تم توفير بعض الأدوية لعلاج الامراض المنتشرة الناشئة عن المياه الملوثة.


وأكد أعضاء الفريق أن الفريق الذي يشارك فيه أعضاء من القوات المسلحة ومؤسسة زايد بن سلطان للأعمال الخيرية والانسانية ومؤسسة خليفة بن زايد اَل نهيان للاعمال الانسانية وجمعية الشارقة الخيرية يخوض أول تجربة للعمل المشترك حيث قام بنشاط كبير من خلال العمل الميداني بايصال المساعدات الى أسر الضحايا والنازحين في المحافظات المغمورة بمياه الفيضانات وقال ان المساعدات الانسانية التي تمتد الى جميع محافظات السند تأتي تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد اَل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.


وأعرب الفريق عن تقديره لجهود القنصلية العامة للدولة والسلطات المعنية في حكومة السند لما قدمته من دعم وتنسيق لتسهيل مهامه في توسيع نطاق عمليات الاغاثة وتحسين الظروف المعيشية للمنكوبين.