العمل الخيري والاعلام الجديد..علاقة يجب أن تبنى الآن!
24 اغسطس 2011 - 24 رمضان 1432 هـ( 953 زيارة ) .

كان الاعلام ولا يزال شريكا استراتيجيا للعمل الخيري وقد ذكرت في مقال سابق في هذه الصحيفة الغراء بأن الاعلام وسيلة مهمة في بناء العمل الخيري بشكله المؤسسي لأنه يرد شكوك المرجفين حوله، ويطمئن الداعمين، ويعين على الشفافية والمصداقية مع المستفيد ، وفي هذا المقال لعلنا نتناول جانبا مهما ومؤثرا من الاعلام وهو ما يعرف بالإعلام الجديد ونقصد به :» الوسيلة التي من خلالها تتم نقل المعلومة بأسلوب الكتروني سريع وتفاعلي» وبعيدا عن جدلية التعريف فإننا نريد الحديث عن التقنيات التي من خلالها يمكن للجهات الخيرية أن تستفيد منها لتطور أعمالها ومن ذلك :

1. موقع الكتروني رسمي للجهة الخيرية: بحيث تعرض في هذا الموقع أخبارها الدورية وقرارات اجتماعاتها بل ويمكن أن تخصص رابطا للتبرع الالكتروني يربط مع موقع البنك الذي فيه حساب الجهة الخيرية وكذلك يكون في الموقع كل العناوين اللازمة للتواصل سواء عنوان مقر الجهة أو صندوق بريدها أو الفاكس والهواتف أو وسائل الاتصال عبر الشبكات الاجتماعية.

2.موقع الفيس بوك الشهير : يعد موقع الفيس بوك موقعا للتواصل والتفاعل من خلال إتاحته الكتابة القصيرة على ما يعرف بالحائط وهي صفحة المستخدم وواجهته الرئيسية وكذلك رفع الصور والمشاركة بالروابط وملفات الفيديو وكتابة المقالات الطويلة عبر ما يعرف بالملاحظات كما يمكن الاشارة إلى المستخدمين المضافين لحسابك بدعوتهم الى المناسبات التفاعلية التي تقيمها الجهة الخيرية وتضمن بذلك وصول الدعوة إلى صفحاتهم على الفيس بوك وعلى ايميلاتهم أيضا كإشعار ووكل هذه الخدمات من الممكن أن تفيد الجهات الخيرية فمثلا بإمكان الجهة لكي تستفيد من موقع الفيس بوك أن تضيف لحسابها العديد من الأصدقاء بناء على توجههم نحو العمل الخيري أو بناء على الدولة أو المدينة التي يسكنونها ومن ثم تزودهم بشكل دوري بالفعاليات والمناسبات أولا بأول ، وهنا تظهر الميزة عن الاعلام التقليدي في سرعة تحديث الخبر ونزوله وقت حصوله مباشرة.

3. موقع اليوتيوب : حيث بإمكان الجهات الخيرية أن توثق أعمالها ولو عملت بشكل بسيط وبالكاميرا الشخصية ثم ترفعها لدى اليوتيوب لتمكن المهتمون من مشاهدتها من أي مكان والتعليق على أحداث الفيلم أيضا دون شرط الحصول على سي دي الفيلم وليتم عرضها في المناسبات وعند الداعمين والزائرين فهي تخزن على الموقع بشكل دائم وكل ما على الجهة الخيرية أن تحفظ الرابط الذي يعطى للفيلم من قبل اليوتيوب.

4. موقع التوتير: ويعتمد هذا الموقع على الرسائل القصيرة التي لا تتجاوز 140 حرفا ويعد فرصة للتواصل مع المهتمين والمسئولين عن العمل الخيري ويمكن من خلاله تبادل أخبار الجهات الخيرية فيما بينها.

5. موقع عرض الصور «فلكر»: وهو موقع لتحميل وعرض الصور وبإمكان الجهات الخيرية أن تصنع ما يعرف بالمعرض بحيث تجمع عدة صور عن مشروع ما مثلا ومن ثم تدعو المهتمين بأعمالها الى زيارة المعرض والتعليق على الصور وبإمكانها توجيه دعوة هذه المناسبة عن طريق الفيس بوك. وفي الأخير ومن خلال هذا العرض السريع لتطبيقات استخدام الاعلام الجديد في العمل الخيري أود أن أقول بأن التوجه اليوم يطرد نحو الانترنت والاعلام الجديد ومستخدموه في ازدياد كبير واذا لم تحظ الجهات الخيرية بقصب السبق في تدريب منسوبيها على تقنياته من أجل الاستفادة من هذا الكم الهائل من الخدمات المريحة والسريعة بل إن عليها أن تخصص ادارة مستقلة للإعلام الجديد في العلاقات العامة والاعلام لديها فستجد نفسها بعد سنوات قليلة خارج المتابعة وسيكلفها ذلك وقتا طويلا لاستعادة ثقة داعميها ومستفيديها.